دبلوماسي يمني: الفشل في إدارة الدولة سبب رئيس لبقاء الحوثي وإستقواء الإنتقالي

ديبريفر
2021-05-31 | منذ 2 أسبوع

السفير اليمني لدى المملكة الأردنية الهاشمية، علي العمراني

عمّان (ديبريفر) - حمل دبلوماسي يمني الحكومة الشرعية المسؤولية الكاملة عن إطالة أمد الحرب، وإستقواء المليشات المسلحة في شمال الوطن وجنوبه، في إشارة منه إلى جماعة الحوثي الموالية لإيران والمجلس الإنتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا.

وأعتبر السفير اليمني لدى المملكة الأردنية الهاشمية، علي العمراني، في تغريدة على حسابه الشخصي بموقع تويتر، إن الفشل في إدارة الدولة والفساد الحكومي "الغبي" هما السبب الحقيقي وراء ظهور الحوثيين في الشمال والإنفصاليين بالجنوب.

وأشار السفير العمراني إلى أن مايحدث اليوم في البلد هو نتاج الفشل في إدارة الدولة منذ عدة عقود، ولولا هذا الفشل في إدارة الدولة والفساد الغبي، لما ظهر الحوثيون ولا الإنفصاليون.

ووصف الدبلوماسي اليمني الجماعة الحوثية المدعومة إيرانياً بأنها "أخطر كارثة حلت باليمن منذ مئات السنين".

غير أنه عاد وأعرب عن تفاؤله بتصحيح الكثير من تلك الأخطاء والتراكمات، من أجل إستعادة الدولة، وتحرير اليمن من كل الأجندات المشبوهة المزعزعة للأمن والإستقرار.

ويعاني اليمن منذ سبع سنوات تقريبا، من حرب بين جماعة أنصار الله الحوثية المتحالفة مع إيران، والتي تسيطر على معظم البلاد وتحالف بقيادة السعودية يدعم الحكومة الشرعية المعترف بها دولياً ، ومقرها في الجنوب، والتي تعيش أيضا حالة من التصدع في علاقتها مع شريكها بالحكومة المشكلة حديثا المجلس الإنتقالي الجنوبي المنادي بالإنفصال، المدعوم من الإمارات.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet