الخارجية اليمنية ترحب بالبيان السعودي حول وقف التصعيد مع المجلس الانتقالي

ديبريفر
2021-07-02 | منذ 1 شهر

احمد عوض بن مبارك

الرياض (ديبريفر) - رحبت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، الجمعة، ببيان المملكة العربية السعودية بشأن اتفاق الرياض والدعوة لوقف التصعيد السياسي والاعلامي للمجلس الانتقالي الجنوبي.

وأعربت وزارة الخارجية اليمنية عن ترحيبها لما ورد في البيان السعودي والمتضمن الدعوة لنبذ الخلافات والعمل بالآلية المتوافق عليها، وتغليب المصلحة العامة لتوحيد الصف وحقن الدماء ورأب الصدع بين مكوناته، واستكمال مسيرته لاستعادة دولته وأمنه واستقراره، ودعم جهود التوصل إلى حل سياسي شامل ينهي الأزمة في اليمن.

وقال وزير الخارجية، احمد عوض بن مبارك في تغريدة على تويتر "نرحب بالبيان الصادر من الاشقاء في ‎المملكة العربية السعودية والمتضمن رسائل واضحة لاحترام الالتزامات المتوافق عليها لوقف التصعيد والتهيئة لعودة ‎الحكومة اليمنية إلى لعاصمة المؤقتة ‎عدن . ونؤكد بان ذلك هو نهجنا دوما".

وكانت المملكة العربية السعودية أعلنت فجر الجمعة، عن اتفاق جديد بين الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا والمجلس الانتقالي الجنوبي"المدعوم إماراتيا".

وبحسب وكالة الأنباء السعودية "واس" فإن الاتفاق تضمن موافقة الطرفين وقف كافة أشكال التصعيد (السياسي، العسكري، الأمني، الاقتصادي، الاجتماعي، الإعلامي)، وفق آلية اتفق عليها الطرفان لوقف التصعيد.

وأشارت إلى أن التصعيد السياسي والإعلامي وما تلاه من قرارات تعيين سياسية وعسكرية من قبل المجلس الانتقالي الجنوبي لا تنسجم مع ما تم الاتفاق عليه بين الطرفين .

وأكدت المملكة في بيان بأن عودة الحكومة اليمنية المشكلة وفقاً لاتفاق الرياض تمثل أولوية قصوى، مجددة التاكيد على استمرار دعمها للحكومة اليمنية التي يشارك فيها المجلس الانتقالي الجنوبي.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet