هجرة قسرية لعشرات الأسر بمديرية رحبة نتيجة القصف العنيف

ديبريفر
2021-08-10 | منذ 2 شهر


مأرب (ديبريفر) - كشفت مصادر حقوقية، الاثنين، عن موجة تهجير قسري طالت مؤخرا عددا من الأسر في مديرية رحبة بمحافظة مأرب، شمال شرقي اليمن.

وقالت منظمة حماية للتوجه المدني في تغريدات على حسابها الرسمي بموقع تويتر، أن عملية تهجير قسري نفذتها جماعة أنصار الله (الحوثيين)  بحق 67 أسرة بمنطقة بقثة وقرية مضراه بمديرية رحبة جنوب محافظة مأرب.

وأوضحت المنظمة أن عددا من قرى المديرية تتعرض منذ أسبوعين تقريبا، لقصف مدفعي وصاروخي متواصل تنفذه جماعة الحوثي، مادفع العديد من الأهالي إلى مغادرة المنطقة بحثا عن ملاذ آمن.

ووفقا للمعلومات، أسفر القصف عن إصابة عدد من المدنيين، دون تسجيل أي حالة قتل.

ويشن مسلحو الجماعة الحوثية المتحالفة مع إيران، هجمات برية مستمرة بمديرية رحبة،في محاولة منهم لإستعادة السيطرة عليها.

وكانت قوات الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا وبمساندة مسلحين قبليين، قد نجحت في السيطرة على مديرية رحبة، بعد معارك مع الحوثيين.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet