الحوثيون يكشفون عن صفقة لتبادل الأسرى مع الجانب الحكومي برعاية أممية

ديبريفر
2022-03-28 | منذ 8 شهر

عبدالقادر المرتضى

صنعاء (ديبريفر) - قالت جماعة أنصار الله (الحوثيين)، الأحد، أنها توصلت الى اتفاق مبدئي مع الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا المدعومة من تحالف عربي تقوده السعودية، بشأن صفقة جديدة لتبادل الأسرى بين الطرفين تحت رعاية الأمم المتحدة.

وأوضح رئيس لجنة الأسرى التابعة للحوثيين، عبدالقادر المرتضى، أنه جرى الاتفاق على معظم تفاصيل الصفقة منذ أسبوع تقريبا، وتحديداً يوم الاثنين الماضي الموافق 21 مارس 2022، دون الكشف عن الطريقة التي تم بواسطتها الوصول لتلك التفاهمات.

وقال، أن الصفقة تتضمن إطلاق سراح 1400 مقاتل حوثي، مقابل الإفراج عن 823 من أسرى تحالف القوى الحكومي بما فيهم وزير الدفاع السابق اللواء محمود الصبيحي، واللواء ناصر منصور هادي وكيل جهاز الأمن القومي الذين يقبعان في السجون الحوثية منذ عام 2015.

ولم يتطرق المسؤول الحوثي الى مصير اللواء فيصل رجب والسياسي اليمني البارز محمد قحطان، المشمولان الى جانب الصبيحي وهادي بقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2216 الذي نص صراحة على سرعة إطلاق سراحهما.

وأشار المرتضى الى أن الاتفاق يتضمن الافراج عن 16 أسيراً سعودياً وثلاثة سودانيين ، ضمن قائمة الـ823 أسيراً في كشوفات قوى التحالف الحكومي في اليمن.

ومن المقرر أن يتم تبادل كشوفات الأسرى بين الطرفين يوم الثلاثاء المقبل الذي سيشهد بدء الماورات اليمنية الموسعة التي يستضيفها مجلس التعاون الخليجي في المقر الدائم لأمانته العامة بالعاصمة السعودية الرياض،تمهيداً لإتمام الصفقة.

وأثار استبعاد السياسي محمد قحطان واللواء فيصل رجب من هذه الصفقة شكوكاً كبيرة لدى مراقبين حول مصير الرجلين، وسط مخاوف من تصفيات جسدية محتملة قد تكون طالتهما في زنازين الجماعة الحوثية.

وتعد هذه الصفقة في حال نجاحها ثاني أكبر عملية لتبادل الأسرى عقب الصفقة الاولى التي أنجزت قبل عامين تقريبا برعاية الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الاحمر.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet