طرد أحد ممثلي الإنتقالي من قاعة المشاورات بسبب علم الإنفصال

ديبريفر
2022-03-31 | منذ 2 شهر

الرياض (ديبريفر) - قال مصدر يمني، أن اللجنة الخليجية المشرفة على المشاورات اليمنية الموسعة المنعقدة حالياً في العاصمة السعودية الرياض، قامت بطرد أحد أعضاء وفد المجلس الانتقالي الجنوبي من قاعة الجلسات على خلفية رفعه شعارات مستفزة.

وأوضحت المصدر وهو من المشاركين في المشاورات، مفضلاً عدم ذكر اسمه، أن المنظمين طلبوا من رئيس ما يسمى "الجالية الجنوبية" المحسوب على المجلس الانتقالي "عباس الشاعري الضالعي"، مغادرة القاعة بعد رفعه علم الانفصال على كتفيه أثناء وقائع إحدى الجلسات، ما أعتبره البعض أمراً مستفزاً يتعارض مع مساعي توحيد الصف الوطني الذي تهدف اليه المشاورات.

ووفقاً للمعلومات الواردة، لم تبدِ قيادة المجلس الانتقالي برئاسة عيدروس الزبيدي أي إعتراض على الأمر، بينما لم يصدر على الفور بيان رسمي سواء من الإنتقالي او من مجلس التعاون الخليجي لتقديم إيضاحات حول الموضوع.

وكانت المشاورات اليمنية- اليمنية التي دعا إليها أمين عام مجلس التعاون الخليجي قد انطلقت الأربعاء في العاصمة السعودية الرياض، حيث المقر الدائم للأمانة العام للمجلس، بحضور كبير يضم ممثلين عن الأحزاب ومختلف التيارات والمكونات السياسية والمدنية في اليمن.

ويُنظر الى هذه المشاورات بوصفها خطوة متقدمة قد تسهم في الدفع بعملية السلام المتعثرة نحو الأمام، رغم رفض جماعة الحوثي المشاركة فيها الأمر الذي دفع البعض للتقليل من أهمية المشاورات وإنعكاساتها على جهود إنهاء الحرب.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet