الحكومة اليمنية تتهم الحوثيين بعرقلة الجولة الثانية من مفاوضات الأردن

ديبريفر
2022-06-04 | منذ 6 شهر

عمّان (ديبريفر) - اتهمت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، الجمعة جماعة أنصار الله (الحوثيين) بعرقلة انطلاق الجولة الثانية من مشاورات الأردن حول رفع الحصار عن مدينة تعز وفتح الطرقات المغلقة فيها، وذلك غداة الاعلان رسميا عن تمديد الهدنة المنتهية لشهرين إضافيين.

وكان من المقرر أن تنطلق جولة مفاوضات جديدة برعاية المبعوث الأممي الخاص الى اليمن في العاصمة الأردنية عمّان بين وفدي الحكومة اليمنية والحوثيين لبحث مقترح أممي يستهدف فتح الطرقات إلى تعز وغيرها من المحافظات بموجب اتفاق الهدنة وذلك فور الإعلان عن تمديدها.

وقال بيان للوفد الحكومي المفاوض، إن استمرار غياب فريق الحوثيين منذ أيام، عرقل سير المفاوضات لفتح الطرقات الرئيسية للمدينة المحاصرة منذ 7 أعوام ونصف.

وأشار البيان إلى أن غياب الفريق الحوثي يأتي رغم انتهاء الفترة الأولى للهدنة، والتمديد لها، وتنفيذ الحكومة اليمنية لالتزاماتها بفتح مطار صنعاء، وميناء الحديدة.

وأضاف : "إننا نجد أن مليشيات الحوثي لم توفِّ بالتزاماتها بفتح الطرق الرئيسية إلى مدينة تعز وتوريد المبالغ المحصلة من ميناء الحديدة للبنك المركزي، لسداد رواتب الموظفين في صنعاء وبقية المحافظات الواقعة تحت سيطرتها"ًحد ماجاء في البيان.

مؤكداً التزام الحكومة اليمنية بالبحث عن كافة السبل لإنهاء الحصار الحوثي المفروض على مدينة تعز، ووضع العالم أمام حقيقة الطرف المعرقل لاتفاق الهدنة واستمرار معاناة الشعب اليمني.

والخميس، أعلن المبعوث الأممي هانز غروندبرغ موافقة الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا وجماعة أنصار الله (الحوثيين) على تمديد الهدنة الإنسانية شهرين إضافيين وبنفس الشروط السابقة، وذلك بموجب اتفاق من الأمم المتحدة.

والأسبوع الماضي، اختتمت الجولة الأولى من مشاورات الأردن حول ملف رفع الحصار الخانق الذي تفرضه جماعة الحوثي على مدينة تعز التي يقطنها مئات الآلاف من السكان المحليين دون إحراز أي تقدم جوهري.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet