اليمن.. أطراف النزاع تتفق على إقامة غرفة تنسيق مشترك 

ديبريفر
2022-06-07 | منذ 6 شهر

عمان (ديبريفر) - اتفقت لجنة التنسيق العسكرية لأطراف النزاع في اليمن خلال اجتماع بالعاصمة الأردنية عمان، يوم الإثنين على إقامة غرفة للتنسيق المشترك لخفض التصعيد في البلاد.
وأفاد مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن في بيان، بعقد الاجتماع الثاني للجنة التنسيق العسكري للأطراف في عمّان، برئاسة المستشار العسكري للمبعوث الخاص ،العميد أنتوني هايوورد، وبمشاركة ممثلين عسكريين عن الحكومة اليمنية وجماعة أنصار الله (الحوثيين) وقيادة القوات المشتركة للتحالف العربي بقيادة السعودية.
وأوضح البيان أن الاجتماع تخللته أجواء إيجابية، حيث تفاعل المشاركون بشكل بناء حول عدة قضايا تقنية متعلقة بالتزام الأطراف بتنفيذ الهدنة.
وقال إن اللجنة اتفقت على إقامة غرفة للتنسيق المشترك لمعالجة أهم الأحداث المثيرة للقلق والتطرق إليها خلال فترة زمنية مناسبة، بما في ذلك ترشيح مسؤولي اتصال لغرفة التنسيق خلال مدة أقصاها أسبوع لضمان التواصل المنتظم.
كما اتفقت لجنة التنسيق العسكرية أيضاً على عقد اجتماعات دورية شهرية لضمان استمرارية النقاشات على المستوى الإستراتيجي.
ونقل البيان عن العميد هايوورد قوله "إنَّ التواصل وبناء الثقة أمران ضروريان لخفض تصعيد النزاع في اليمن".
وأضاف "أظهرت الأطراف التزاماً بالحوار البناء، وبذل الجهود المتبادلة لخفض التصعيد رغم التحديات المستمرة، ما يؤكد رغبتها التمسك بالهدنة ورفع المعاناة عن المدنيين".
وكانت لجنة التنسيق العسكرية قد عقدت أول اجتماع لها في عمان في 28 مايو الماضي.
وركزت النقاشات على إنشاء آلية نشطة لتنسيق الحوار والتواصل المنتظمين بهدف معالجة خفض تصعيد الأحداث التي لها أثر على المدنيين والتي تهدد بعرقلة الهدنة عن مسارها.
وبحسب بيان سابق، قال العميد هايورد "من المهم أن تتوفر المساحة الحيادية للأطراف ليتمكنوا من الحديث والتفاعل فيما بينهم بصراحة وصدق واحترام وحرية مع التركيز على الحلول."


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet