وزير يمني : جماعة الحوثيين تتحدى الإرادة الدولية بشأن تعز

ديبريفر
2022-06-11 | منذ 2 أسبوع

عدن (ديبريفر) - اعتبر وزير الإعلام في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، معمر الإرياني، مساء الجمعة، تصريحات رئيس فريق جماعة أنصار الله (الحوثيين) في مفاوضات الأردن بشأن فتح الطرقات "تحدياً سافراً لإرادة المجتمع الدولي واستهتاراً بالضغوط الدولية".
وقال الإرياني في تغريدات على "تويتر" أرفقها بمقطع فيديو لتصريحات رئيس وفد الحوثيين يحيى الرزامي ، إن تلك التصريحات "تعكس حقيقة المشروع الذي تحمله المليشيات لليمن وهو الموت والخراب والدمار والمقابر، وعدم اكتراثها بالمعاناة الإنسانية والأوضاع المأساوية التي يعيشها اليمنيون"، حد تعبيره.
ووصف التصريحات بـ"الاستفزازية"، وأنها "تأتي في ظل خروقات متواصلة لوقف إطلاق النار في مختلف جبهات تعز، واستهداف الأحياء السكنية والمدنيين بمختلف أنواع الأسلحة والقناصة، وتقارير عن عمليات تحشيد متواصلة ودفع بالعربات العسكرية نحو المحافظة".
وأضاف الإرياني أن التصريحات التي أطلقها القيادي الحوثي "تحدياً سافراً لإرادة المجتمع الدولي، واستهتاراً بالضغوط الدولية والشعبية المنادية برفع الحصار الغاشم عن تعز، ووضع حد للمعاناة التي يقاسيها الملايين من أبناء المحافظة منذ 7 سنوات.
وكان القيادي الحوثي، قال إن وفد الحكومة اليمنية يصر على فتح طريق واحد في تعز، بينما بادرت جماعته لفتح ثلاث طرق.
واتهم القوات الحكومية والموالين لها باستخدام المدنيين دروعاً بشرية، في الطرق التي يصرون على فتحها، واتخاذها طرقاً عسكرية لهم، وأضاف "بدلاً أن نفتح خطوط سيكون هناك فتح مقابر".  

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet