طارق صالح: جماعة الحوثي لاتبدو مستعدة للذهاب نحو سلام حقيقي

ديبريفر
2022-07-05 | منذ 3 شهر

المخا (ديبريفر) - اتهم عضو مجلس القيادة الرئاسي في اليمن العميد طارق صالح، جماعة أنصار الله (الحوثيين) بعدم الجدية في الذهاب نحو سلام حقيقي وذلك نتيجة ارتهانها للمشروع الايراني وسياساته التدميرية.

وقال خلال لقاء له الثلاثاء، مع السفير الأمريكي لدى اليمن ستيفن فاجن عبر دائرة الكترونية مغلقة،أن جماعة الحوثي لا تبدو مستعدة لوقف الحرب والانخراط في عملية سياسية شاملة لانهاء معاناة اليمنيين.

وأضاف، إن الجماعة الحوثية قابلت التنازلات الكبيرة التي قدمتها الحكومة اليمنية منذ بدء الهدنة التي ترعاها الأمم المتحدة بمزيد من التعنت والتصعيد،كما لو أنها قرأت الرسالة بطريقة خاطئة.

وأوضح العميد طارق صالح أن تنازلات الحكومة جاءت من منطلق حرصها الشديد على إنجاح جهود التهدئة وإحلال السلام التي يقودها المبعوث الأممي بدعم من الدول الشقيقة والصديقة، وتخفيف المعاناة الإنسانية عن كاهل اليمنيين، على أمل الوصول إلى إحلال السلام الشامل والعادل والمستدام، وهو مالم يستوعبه الحوثيون حتى الان.

وأشار عضو مجلس القيادة الرئاسي الى أن جماعة الحوثي لم تفِ بأيٍّ من التزاماتها بموجب الهدنة، وقابلت تلك التنازلات بتصعيد الخروقات، والتعنّت في ملف رفع الحصار عن محافظة تعز، وتصعيد عمليات التحشيد لجبهات القتال وتجنيد الأطفال، لتؤكد من جديد عدم جديتها وجاهزيتها للسلام، وارتهانها للمشروع الإيراني وسياساته التدميرية في المنطقة.

ودعا "صالح" لممارسة ضغوط حقيقية على الحوثيين لإجبارهم على الانخراط في جهود التهدئة بحسن نية، ورفع الحصار بشكل فوري عن تعز، وفتح المعابر وضمان حرية تنقل المدنيين والبضائع بين المحافظات، وتبادل الأسرى على قاعدة "الكل مقابل الكل" كخطوات جوهرية لبناء الثقة وإبداء حسن النوايا.

من جانبه، أشاد السفير الأمريكي بموقف مجلس القيادة الرئاسي والحكومة، وما قدّموه من خطوات ملموسة لإنجاح الهدنة، وتخفيف المعاناة الإنسانية.. مجدِّدًا التزام بلاده بدعم الحكومة والشعب اليمني لاستعادة الأمن والاستقرار، وتعزيز التنسيق والتعاون المشترك في مواجهة الإرهاب.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet