العليمي يعود الى البلاد وسط كومة من الأزمات والملفات المعقدة

ديبريفر
2023-01-29 | منذ 1 سنة

عدن (ديبريفر) - وصل رئيس مجلس القيادة الرئاسي في اليمن رشاد العليمي السبت الى العاصمة المؤقتة عدن، قادماً من المملكة العربية، بعد مايقارب شهرين من الغياب عنها.

وسيتعين على الرئيس العليمي مواجهة عددا من الملفات الشائكة التي تحتاج لمعالجات عاجلة وحلول ناجعة، وفي المقدمة إنهاء حالة التوتر والاحتقان في محافظة حضرموت وملف الأزمة الاقتصادية.

وتأتي عودة العليمي الى عدن بالتوازي مع حالة الانهيار الاقتصادي الذي تعيشه البلاد، وسط تفاقم مريع للوضع الانساني والمعيشي نتيجة ارتفاع الأسعار وانهيار العملة الوطنية، ما أدى الى تراجع كبير في القدرة الشرائية للسكان المحليين.

وفور وصوله، جدد العليمي في تصريحات صحفية التزام حكومته بتعهداتها المعلنة للشعب اليمني، بما في ذلك العمل من الداخل، وإعادة بناء المؤسسات، وتحسين الأوضاع المعيشية، والإقتصادية والخدمية.

وأشار الرئيس العليمي الى ما سيشهده هذا العام من تدخلات حيوية في مختلف المجالات تشمل افتتاح ووضع حجر أساس عديد المشاريع الخدمية والإنمائية بدعم سعودي اماراتي.

كما جدد الرئيس العليمي التزام المجلس الرئاسي والحكومة بنهج السلام الشامل والمستدام القائم على المرجعيات المتفق عليها وطنيا وإقليميا ودوليا، مرحبا بكافة المساعي الحميدة على هذا الصعيد.

وكان رئيس مجلس القيادة الرئاسي قد غادر مدينة عدن في الثامن من ديسمبر الماضي، متوجها الى العاصمة السعودية الرياض للمشاركة في أعمال القمة العربية الصينية، قبل أن يعود اليوم الى الوطن بعد غياب لاكثر من خمسين يوماً.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet