العليمي يؤكد استعداده للتراجع عن أي قرارات سابقة لا تتوافق مع دستور البلد

ديبريفر
2022-08-07 | منذ 2 شهر

عدن (ديبريفر) - أكد رئيس مجلس القيادة الرئاسي في اليمن رشاد العليمي اليوم الأحد، إستعداده للتراجع عن أية قرارات سابقة لا تتوافق مع مواد الدستور اليمني بموجب احكام باتة ونهائية.

وقال الرئيس العليمي خلال اجتماع له مع رئيس وأعضاء مجلس القضاء والمحكمة العليا المعينيين حديثا، أن المجلس الرئاسي مستعد للاستجابة لطلب اعادة النظر في اي قرارات ينطبق عليها عدم الدستورية القانونية.

وشدد على الدور الأصيل للسلطة القضائية في المراجعات الدستورية، بما في ذلك مراجعة قرارات وانشطة السلطات المركزية والمحلية، وتسوية اي نزاعات على هذا الصعيد بين مستويات الحكم المختلفة.

وهنأ الرئيس رشاد العليمي نساء اليمن بتواجد امرأة في أعلى هرم السلطة القضائية للمرة الاولى في تاريخ البلاد، في اشارة الى القاضية صباح العلواني التي عينت مؤخرا عضوافي مجلس القضاء الاعلى، الذي يعد الهيئة الادارية العليا المختصة بالاشراف على كافة شؤون السلطة القضائية.

وأكد رئيس المجلس الرئاسي حرص مجلسه على تعزيز استقلالية القضاء، وتعظيم دوره في تحقيق العدالة و سيادة القانون، والذود عن النظام الدستوري والهوية الوطنية.

وقال "ان استقلال القضاء هو السياج الحصين لسيادة القانون، ويمثل أهم الضمانات الهامة للشرعية الدستورية، وتعزيز هيبة الدولة، ومكافحة الفساد، وردع اي محاولة لإساءة استخدام السلطة".

ونوه العليمي، بدور رجال العدالة المخلصين في درء الفتن، ورفع المظالم، وتعزيز ثقة الشعب بمؤسساته الدستورية، والتفافه حول مشروع استعادة الدولة، وحقها الأصيل باحتكار السلطة، والقوة.

مشيراً في الى اهمية مراعاة الظروف الاستثنائية التي تعيشها البلاد، وعدم تعطيل مصالح الناس، والبت العاجل في قضايا المواطنين، المدنية، والجنائية، ومصالحهم التجارية، وكل ما من شأنه التخفيف من وطأة هذه الحرب الدائرة في البلاد.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet