مسؤولة أممية: انحسار القتال في اليمن لم يوقف الخسائر البشرية في صفوف المدنيون

ديبريفر
2022-08-16 | منذ 2 شهر

نيويورك (ديبريفر) - أكدت مسؤولة بارزة في الأمم المتحدة أن عدد الضحايا في صفوف المدنيين في اليمن بلغ 150 قتيلاً منذ بدء سريان الهدنة في اليمن مطلع شهر ابريل الماضي.

وقالت القائمة بأعمال مديرة قسم العمليات والمناصرة في مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية غادة مضوي، أنه على الرغم من انخفاض مستوى القتال والعنف بشكل ملحوظ منذ الاعلان عن الهدنة الأممية الا أن الخسائر في صفوف المدنيين مستمرة.

وأعربت المسؤولة الأممية عن أملها في رؤية نهاية أشمل للعنف داخل اليمن وبما يجنب المدنيين سقوط مزيد من الضحايا.

كما عبرت عت تطلعها بأت يشهد التمديد الجديد للهدنة الذي أعلن عنه في الثاني من أغسطس الجاري تقدما سريعا في إعادة فتح الطرق الرئيسية بمدينة تعز وما حولها.

وأشارت الى ما يواجهه المدنيين وحركة المرور التجارية ووكالات الإغاثة من قيود لا تطاق على الحركة منذ سنوات، حد قولها.

وتطرقت المسؤولة الأممية إلى الأزمة الإنسانية الهائلة في اليمن، مشيرة إلى أن الهدنة لا يمكن أن تؤدي إلى حل هذه الأزمة، بما في ذلك خطر المجاعة الذي يهدد بعض المناطق؛ حسبما نقل الموقع الرسمي للأمم المتحدة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet