الحكومة اليمنية تجدد رفضها مناقشة أي ملفات مقترحة قبل رفع الحصار عن تعز

ديبريفر
2022-08-16 | منذ 2 شهر

الرياض (ديبريفر) - جددت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، الثلاثاء، رفض مناقشة أي ملفات مقترحة بخصوص الهدنة الموسعة قبل معالجة قضية رفع الحصار المفروض على مدينة تعز وفتح المعابر المغلقة،باعتبارها من أكبر القضايا الانسانية.

وشدد وزير الخارجية اليمني أحمد عوض بن مبارك خلال لقاء مع المبعوث الامريكي إلى اليمن, تيم ليندر كينغ على أهمية تنفيذ كافة بنود الهدنة الأممية وضرورة فتح المعابر في مدينة تعز وبقية المحافظات قبل الانتقال الى الملفات الأخرى.

مؤكداً أن قضية تعز من كبرى القضايا الانسانية التي يجب التعامل معها وحلها بشكل فوري من خلال الضغط الدولي على الجماعة الحوثية ودفعها للوفاء بالتزاماتها بموجب الهدنة المعلنة التي ترعاها الأمم المتحدة، حسبما نقلت وكالة الأنباء الرسمية سبأ بنسختها في عدن.

وأشار وزير الخارجية الى تعاطي الحكومة اليمنية الايجابي مع كل المقترحات التي عرضتها الأمم المتحدة وذلك في إطار حرصها على تخفيف معاناة الشعب اليمني.

ولفت بن مبارك الى استمرار جماعة الحوثي في انتهاك الهدنة وعدم التزامها بتنفيذ ما ورد في بنودها, حد قوله.

من جانبه أكد المبعوث الأمريكي تيم ليندركينغ دعم بلاده لمجلس القيادة الرئاسي والتزامها بمساعدة اليمن على الخروج من أزمته واحلال السلام الدائم الذي يتوق له كافة اليمنيين.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet