هبرة مهاجماً "الحوثيين": يجيدون صنع الأزمات للإمعان في إذلال الشعب

ديبريفر
2022-09-13 | منذ 3 أسبوع

القاهرة (ديبريفر) - حمل القيادي الحوثي المنشق "صالح هبرة"، جماعة أنصار الله (الحوثيين) مسؤولية الفوضى والعبث الذي يحصل في اليمن منذ عدة أعوام.

وأتهم هبرة في منشور على حائطه الشخصي بموقع فيسبوك، الجماعة الحوثية بالعبث بمقدرات الشعب اليمني ونهب ثروات البلد وتدمير مستقبل الأجيال.

وقال هبرة الذي كان يشغل منصب رئيس المكتب السياسي لجماعة الحوثي حتى عام 2014، إن الحوثيين يجيدون ويتفنون في صنع الأزمات للإمعان في إذلال أبناء الشعب اليمني بشكل غير مسبوق تاريخياً.

وحذر القيادي الحوثي المنشق، الجماعة من مغبة الاستمرار في هذه الممارسات الخطيرة والمؤذية التي ستنعكس عليهم (الحوثيين) ، وسيكونون أول ضحاياها، حد قوله.

وأضاف قائلاً : "لقد تفننوا في تدمير مشروع الدولة بقصد؛ لأنهم يعتبرونه مبدءًا جمهوريًا، فأضاعوا البلد وأضاعوا الشعب وأضاعوا أنفسهم".

وقال إن الحوثيين"يدركون جيدًا أن بناء دولة المؤسسات (في نظرهم) سيؤدي للحد من حاكمية الفرد،والحد من العبث والتحكم بموارد ومقدرات الشعب لصالح الجماعة، ماسيجعلهم محاسبين أمام القانون كغيرهم من بقية أبناء الشعب، وهذا ما لم ولن يقبلوا به".

وأستطرد :"فهم يرو أنفسهم - أي الحوثيين - انهم فوق القانون وفوق أن يحكمهم أحد، ويعتبرون ما هم عليه من النعيم والسلطة والجاه تمكين رباني خالصًا لهم دون بقية الشعب".

وعادة ما كانت جماعة الحوثي عرضة لانتقادات لاذعة من قبل القيادي المنشق عن صفوفها صالح هبرة خلال السنوات الأخيرة، الذي يتهم الجماعة بالفساد والعنصرية والسعي لفرض معتقداتها بقوة السلاح على مخالفيها والتربح غير المشروع من الحرب التي أشعلتها عام 2014.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet