مواجهات مسلحة بين القوات المشتركة والحوثيين هي الأولى منذ انتهاء الهدنة

ديبريفر
2022-10-02 | منذ 2 شهر

الضالع (ديبريفر) - شهدت محافظة الضالع، الاحد، تجدد المعارك العسكرية بين القوات المشتركة اليمنية ومسلحي جماعة أنصار الله (الحوثيين) في أول تصعيد عسكري يتم تسجيله منذ انتهاء سريان الهدنة التي مازال الغموض يكتنف مسألة تمديدها حتى الان نتيجة رفض الجماعة الحوثية المقترح الأممي للتجديد.

وقالت مصادر محلية أن مواجهات محدودة اندلعت بين الطرفين في قطاعات بتار الجب الفاخر وحبيل العبدي وباب غلق في جبهة مريس بمحافظة الضالع، وسط البلاد، تخللها تبادل للقصف المدفعي.

وأوضحت المصادر أن جماعة الحوثي قصفت بالمدفعية والعيارات الرشاشة موقعاً للواء 32 الذي يتمركز في مناطق العشة و”حبيل الزبيريات، ومواقع أخرى تابعة للواء الخامس بمديرية الأزارق في محافظة الضالع قبل أن يتم الرد على القصف.

وأشارت المصادر الى سقوط قتلى وجرحى من الجانبين (لم يتم تحديد عددهم) نتيجة تلك المواجهات التي تعد أول تصعيد عسكري في أعقاب انتهاء سريانة الهدنة في السادسة من مساء اليوم الأحد.

وتتصاعد المخاوف المحلية والدولية من امكانية عودة اليمن الى مربع الحرب والاقتتال بعدما أعلنت جماعة الحوثي رفضها مقترح محدّث لتمديد الهدنة الذي تقدم به المبعوث الأممي، ووصول التفاهمات الى "طريق مسدود" بحسب تعبير كبير المفاوضين الحوثيين والمتحدث الرسمي باسم الجماعة محمد عبدالسلام.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet