ارتفاع ضحايا التفجير بالمحفد في أبين إلى 3 جنود

ديبريفر
2022-10-15 | منذ 2 شهر

أبين (ديبريفر) ارتفع عدد ضحايا التفجير الذي استهدف الجمعة، قوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً في المحفد بمحافظة أبين جنوبي اليمن إلى ثلاثة جنود .
وقال المتحدث باسم قوات المجلس الانتقالي في محور أبين، محمد النقيب إن ثلاثة جنود قتلوا وأصيب آخرون جراء انفجار عدة عبوات ناسفة زرعتها عناصر من القاعدة واستهدفت مركبة عسكرية.
واعتبر أنه من الطبيعي أن تواجه القوات في مرحلة ما بعد السيطرة على أوكار عناصر القاعدة مثل هذه الأعمال الإرهابية. لكنه أكد أن القوات الأمنية قادرة على التغلب على الصعوبات والتحديات والمضي قدما نحو إكمال مسؤوليتها في تثبيت الأمن والاستقرار.
فيما قال رئيس أركان حرب اللواء الأول دعم وإسناد التابع للانتقالي المقدم ديان الشبحي، إن "عبوتين ناسفتين انفجرتا في الخط الواصل إلى وادي خيالة في مديرية المحفد، ما أدى إلى مقتل ثلاثة جنود.
وأضاف أن الوادي "توجد فيه الخلايا النائمة من عناصر الإرهاب" في إشارة إلى تنظيم القاعدة.
وهذا ثاني هجوم على قوات الانتقالي في أبين خلال أقل من أسبوع، بعد مقتل ستة جنود وإصابة اثنين آخرين يوم الأحد في انفجار مماثل نفذه تنظيم القاعدة في مديرية مودية، وكذلك في أعقاب هجمات نفذها التنظيم الشهر الماضي بالمحافظة نفسها وأودت بحياة عشرات الجنود.
والسبت الماضي، أعلن المجلس الانتقالي الجنوبي سيطرة قواته على مديرية المحفد، وطرد عناصر تنظيم القاعدة منها.
وفي 22 أغسطس الماضي، أعلن المجلس الانتقالي، انطلاق عملية عسكرية سماها "سهام الشرق" لمكافحة ما وصفه بـ"التنظيمات الإرهابية" في أبين.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet