مباحثات سعودية فرنسية بشأن أمن المنطقة عقب تهديدات الحوثيين

ديبريفر
2022-11-14 | منذ 3 أسبوع

الرياض (ديبريفر) أجرى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، يوم الأحد، مباحثات هاتفية بشأن تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة، عقب التهديدات التي أطلقتها جماعة أنصار الله (الحوثيين).
وأفادت وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس"، أن الجانبين استعرضا "المستجدات الإقليمية والدولية والجهود المبذولة تجاهها لتعزيز الأمن والاستقرار".       
كما بحثا "سُبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في إطار الشراكة الاستراتيجية"، وفق الوكالة.
وحسب "واس"، عبر ماكرون عن "دعم بلاده للأمن والاستقرار في المنطقة".
والخميس، هددت جماعة الحوثيين بخوض معارك بحرية شديدة ضد التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن، غداة تنفيذ الجماعة هجوما على ميناء نفطي في محافظة شبوة.
وقال رئيس هيئة الاستخبارات والاستطلاع التابعة للحوثيين عبد الله الحاكم، إن "المواجهة البحرية المتوقعة قد تكون من أشد المعارك مع التحالف"، بحسب قناة "المسيرة"  الناطقة باسم الحوثيين.
وأضاف أن " البحر مليء بدول العدوان (يقصد التحالف العربي) ووسائله العسكرية، وهي تناور وليست صادقة على إنهاء الحرب".
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet