زوجة حاكم دبي تطلب من محكمة بريطانية أمراً بعدم التعرض وحضانة طفليها

لندن (ديبريفر)
2019-07-31 | منذ 3 شهر

 

طلبت الأميرة هيا بنت الحسين، زوجة حاكم دبي نائب رئيس الدولة رئيس مجلس وزراء الإمارات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، من محكمة بريطانية حضانة طفليهما وعدم التعرض بالإساءة.

وقدمت الأميرة هيا (45 عاما)، ابنة الملك حسين عاهل الأردن الراحل والأخت غير الشقيقة للملك عبد الله، طلباً أيضاً للحصول على الحماية من الزواج القسري.

ووفقاً للتعريفات القانونية الرسمية في بريطانيا فإن طلب الحماية من الزواج القسري يفيد إذا تم إجبار شخص ما على الزواج أو كان يعيش بالفعل زواجاً قسرياً.

وعقدت جلسات استماع يوم الثلاثاء بالعاصمة البريطانية لندن في المعركة القضائية بين الزوجين حول طفليهما، "فتاة تبلغ من العمر11 عاماً وصبياً يبلغ من العمر 7 سنوات."

والشيخ محمد بن راشد والأميرة هيا متزوجان منذ العام 2004، ويعتقد أنها زوجته السادسة.

وتقدم الشيخ محمد بن راشد (70 عاماً) بطلب إعادة أبنائه إلى دبي، كما طلب من المحكمة فرض قيود على نشر تفاصيل الأوامر، وهو طلب رفضه القاضي الذي قال إن "هناك اهتمام عام... بالإجراءات المنظورة أمام المحكمة".

وقال الطرفان في بيان مشترك حول طبيعة القضية في وقت سابق هذا الشهر "تتعلق تلك الإجراءات برعاية الطفلين الذين أنجباهما من زواجهما ولا تتعلق بطلاق أو أمور مالية".

وقررت المحكمة البريطانية السماح فقط للصحفيين المعتمدين العاملين مع وسائل الإعلام التي مقراتها ضمن النطاق القضائي لإنكلترا وويلز، بحضور إجراءات المحكمة.

وسُمح لمراسلين من هيئات إعلامية لا تتخذ من بريطانيا مقرا بالحضور ولكن تم إبلاغهم أنهم لن يتمكنوا من سماع الإجراءات.


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق