وفاة 12 شخصاً غرقاً في مياه السيول غربي اليمن

صنعاء (ديبريفر)
2019-08-07 | منذ 4 شهر


توفي 12 شخصاً غرقاً، أمس الثلاثاء، جراء سيول جارفة اجتاحت محافظة المحويت غرب اليمن.

وذكرت مصادر محلية أن أمطاراً غزيرة وسيول جارفة شهدتها محافظة المحويت خلال اليومين الماضيين تسببت في انهيار ستة منازل في عزلة بني وهب بمديرية ملحان ووفاة 12 شخصاً بينهم أطفال ونساء في حصيلة أولية.

وحسب المصادر تسببت السيول في انهيار 27 حاجزاً مائياً في عزل الشماسنة والروضة وبني وهب في المديرية ذاتها.

وأشارت إلى حدوث انهيارات صخرية في عدد من مناطق المحويت، وجرف أراض ومدرجات زراعية، وتضرر طرق جراء السيول.

ووجهت جماعة الحوثيين (أنصار الله) اليوم الأربعاء، نداء استغاثة للمنظمات الدولية والمحلية العاملة في المجال الانساني، لإغاثة المتضررين في مديرية ملحان.

وقالت الهيئة الوطنية لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية ومواجهة الكوارث التي انشأتها جماعة الحوثيين، في بيان اطلعت عليه وكالة ديبريفر للأنباء إن السيول تسببت في انهيار خمسة منازل ووفاة وفقدان 12 مواطناً بينهم أطفال ونساء ومسنين.

وأشار البيان إلى أن السيول جرفت ممتلكات وأراضي زراعية وتسببت بانهيارات صخرية في عدد من المناطق، وأحدثت أضراراً بالغة في الطرقات والمدرجات الزراعية.

وأضاف أن الأضرار الناتجة عن السيول تتطلب "التحرك السريع لإغاثة وإنقاذ المتضررين بتقديم كافة وسائل الدعم والحماية بشكل سريع وعاجل للتخفيف من شدة الكارثة الواقعة وتلافي تزايد أعداد المتضررين بأخذ التدابير اللازمة لحماية الناس ومواجهة التداعيات المحتملة".

ويدور في اليمن صراع دموي على السلطة بين الحكومة المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي عسكري تقوده السعودية ومعها الإمارات، وجماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران والتي تسيطر على العاصمة صنعاء وأغلب المناطق شمالي البلاد ذات الكثافة السكانية منذ سبتمبر 2014، ما أنتج أوضاعاً إنسانية صعبة، جعلت معظم سكان هذا البلد الفقير بحاجة إلى مساعدات عاجلة، في أزمة إنسانية تعتبرها الأمم المتحدة "الأسوأ في العالم".

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق