رئيس وزراء إثيوبيا أبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام

ستوكهولم (ديبريفر)
2019-10-11 | منذ 2 أسبوع

رئيس وزراء إثيوبيا أبي أحمد

فاز رئيس وزراء إثيوبيا أبي أحمد، اليوم الجمعة، بجائزة نوبل للسلام لعام 2019  متجاوزاً  نحو 300 مرشحاً للجائزة هذا العام.

وقالت رئيسة لجنة نوبل للسلام بيريت رايس أندرسن إن الجائزة منحت لأبي تقديراً "لجهوده من أجل التوصل إلى السلام وخدمة التعاون الدولي، وخصوصاً لمبادرته الحاسمة التي هدفت إلى تسوية النزاع الحدودي مع إريتريا".

ويعتبر أبي أحمد مهندس المصالحة مع إريتريا، كما لعب دوراً أساسياً في تسوية الأزمة بين المعارضة والمجلس العسكري في السودان .

واستعادت إثيوبيا وإريتريا العلاقات في يوليو  2018 بعد عقدين من العداء التاريخي .

ومنذ توليه منصبه في الثاني من أبريل 2018، قاد أبي أحمد (43 عاماً)، مجموعة من الإصلاحات الليبرالية المذهلة في إثيوبيا، والتي يعزوها كثيرون لإنقاذ البلاد من الحرب الأهلية، من بينها رفع حالة الطوارئ وإطلاق سراح آلاف السجناء السياسيين.

ويعد أبي أحمد أول رئيس وزراء إثيوبي ينتمي لأكبر مجموعة عرقية في البلاد وهي الأورومو، التي تشكل ثلث سكان البلاد البالغ عددهم 100 مليون نسمة وكانت تقود الاحتجاجات المناهضة للحكومة السابقة على مدار ثلاث سنوات.

وتبلغ قيمة جائزة نوبل تسعة ملايين كرونة سويدية أي ما يساوي حوالي 900 ألف دولار، إلى جانب ميدالية ذهبية ودبلوم وسيكون تقديمها في أوسلو في العاشر من ديسمبر المقبل.
 

 

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق