3 باحثون يحصدون " نوبل " للاقتصاد

ستوكهولم (ديبريفر)
2019-10-14 | منذ 10 شهر

الفائزين بجائزة نوبل في الاقتصاد أبهيجيت بانيرجي ومايكل كريمرإستير دوفلو

أعلنت الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم، اليوم الاثنين، أن ثلاثة خبراء، هم الأمريكيان أبهيجيت بانيرجي ومايكل كريمر، والأمريكية الفرنسية إستير دوفلو، فازوا بجائزة نوبل للاقتصاد 2019.

وقالت الأكاديمية، إن "الفائزين لهذا العام وضعوا نهجا جديدا للحصول على أجوبة يعتقد أنها أفضل السبل لمكافحة الفقر على مستوى العالم".

وأضافت اللجنة أن الجائزة ستُقسم بالتساوي على الباحثين الثلاثة وأن أبحاث الفائزين أدت إلى تحسين قدرتها على محاربة الفقر العالمي، مضيفة أن نهجهم الجديد القائم على التجربة أدى خلال عقدين فقط إلى تحولات في مبحث علم التنمية الاقتصادية التي أصبحت الآن مجالا مزدهرا للأبحاث.

وأشارت اللجنة إلى أن الفائزة دوفلو المولودة عام 1972 هي ثاني سيدة تحصل على جائزة نوبل للاقتصاد وأنها أصغر شخص يحصل على هذه الجائزة.

وفي منتصف التسعينيات أثبت مايكل كريمر (54 عاما) الأستاذ في جامعة هارفرد "إلى أي حد يمكن أن تكون هذه المقاربة قوية عبر استخدام تجارب ميدانية من أجل اختبار مختلف المبادرات التي من شأنها تحسين النتائج المدرسية في غرب كينيا".

وبعد ذلك، قام بانيرجي وإستر دوفلو بدراسات مماثلة حول مسائل أخرى في دول أخرى. وباتت طريقتهم للأبحاث التجريبية تهيمن حاليا على الاقتصاد التنموي.

وإستير دوفلو (46 عاما) أستاذة الاقتصاد في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا حيث يعمل زوجها أيضا، هي أحد الخبراء الاقتصاديين الأكثر شهرة في العالم وخصوصا في الولايات المتحدة. وهي ثاني امرأة تنال جائزة نوبل للاقتصاد.

وأعمالها خوّلتها في عام 2013 باختيار البيت الأبيض لها مستشارة للرئيس باراك أوباما بشأن مسائل التنمية عبر انضمامها إلى اللجنة الجديدة من أجل التنمية العالمية.

ويختتم موسم جوائز "نوبل" اليوم بإعلان جائزة الاقتصاد التي كانت حكرا على الرجال على مدى نصف قرن من تأسيسها، باستثناء موسم واحد.

وجائزة الاقتصاد، هي أحدث جوائز نوبل، وتعرف رسميا باسم "جائزة بنك السويد في العلوم الاقتصادية في ذكرى ألفريد نوبل"، التي أسست عام 1968 للاحتفال بذكرى مرور 300 عام على إنشاء بنك السويد.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet