ركاب وطاقم سفينة يمنية بصحة جيدة بعد فقدانها منذ عشرة  أيام

مسقط (ديبريفر)
2020-05-28 | منذ 1 شهر

أعلنت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، اليوم الخميس، عن العثور على سفينة مفقودة منذ عشرة أيام كانت في رحلة بين محافظتي حضرموت وأرخبيل سقطرى وعلى متنها 20 شخصاً بينهم نساء وأطفال.
وقال وزير الثروة السمكية في الحكومة اليمنية فهد كفاين، في منشور على "فيسبوك"، إنه تم "التواصل مع ركاب السفينة (المنار) وطاقمها المفقودة منذ أكثر من عشرة أيام أثناء رحلتها بين محافظة حضرموت ومحافظة أرخبيل سقطرى".
وأضاف "أن جميع الركاب وأفراد الطاقم في صحة جيدة"، مشيراً إلى أن "السفينة في طريقها إلى محافظة المهرة بعد إصلاح العطل الذي تعرضت له"، دون مزيد من التفاصيل.
من جهته قال محافظ أرخبيل سقطرى رمزي محروس في منشور مماثل على "فيسبوك"، "تم العثور على أهالينا المفقودين في عرض البحر منذ ما يقارب العشرة أيام أثناء عودتهم من حضرموت إلى سقطرى".
وأضاف أن السفينة وركابها "في طريقهم حالياً إلى محافظة المهرة، وجميعهم في صحة وسلامة".
وكان وزير الثروة السمكية في الحكومة اليمنية الشرعية، كشف يوم السبت، عن فقدان 20 شخصاً من أهالي محافظة أرخبيل سقطرى بينهم نساء وأطفال على متن سفينة كانت في رحلة بين محافظتي حضرموت وسقطرى.
وناشد كفاين التحالف العربي بقيادة السعودية التعاون مع قوات خفر السواحل اليمني في البحث عن المفقودين.
يذكر أن السفينة المفقودة تقوم بنقل بضائع تجارية وقد أبحرت من لسان بحري في حضرموت شرقي اليمن متجهة إلى سقطرى.
وقالت مصادر في السلطة المحلية بسقطرى إن طاقم السفينة اتصل بهم صباح الاثنين الفائت طالباً النجدة إثر تسرب مياه إلى السفينة.
ووفقاً للمصادر المحلية، فقد حددت الإحداثيات على بعد 47 ميل من سواحل مديرية قلنسية في سقطرى بالتزامن مع أمواج ورياح شديدة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet