اليمن.. ناطق لجنة الطوارئ في تعز يحذر من تفشي واسع لكورونا بعد نفاذ محاليل الفحص

تعز (ديبريفر)
2020-06-18 | منذ 3 شهر

أجهزة تنفس صناعية وصلت لمحافظة تعز كدعم من منظمة اليونسيف

حذر ناطق اللجنة العليا للطوارئ في مدينة تعز (جنوب غرب اليمن) الدكتور أحمد الحاج من انتشار واسع لفيروس كورونا في المدينة بسبب نفاذ محاليل الفحص المقدمة من الصحة العالمية، وغياب البيانات الاحصائية اليومية عن آخر مستجدات الفيروس التاجي.

وأكد الحاج، الذي يعمل مديرا للمختبر المركزي في المدينة أيضا، أن غياب الاحصائيات اليومية، مرده انقطاع امداد المحافظة من الفحوصات والمستلزمات الطبية لتشخيص الفيروس.

وكتب الدكتور احمد الحاج، تدوينة عبر صفحته فعلى موقع التواصل "فيسبوك" الخميس قال فيها: "أن عدد البلاغات والاتصالات التي تلقتها اللجنة من مختلف المديريات في المحافظة خلال ثلاثة أيام وصل (260) بلاغا".

واضاف "أن 105 عينة لحالات مشتبه اصابتها بفيروس كورونا لم يتم التعامل معها، وفحصها، بسبب عدم توفر المحاليل" .

وأشار ناطق لجنة الطوارئ لتفشي الوباء بسرعة، وقال: "لا نستطيع الاستجابة، واخذ العينات، وعمل فحوصات (PCR) لتحديد مسار الوباء، إضافة إلى عدم القدرة على تحويل الحالات لمراكز العزل، نتيجة نفاذ مخزون الفحوصات ".

ونوه إلى إن: "غياب الاحصائيات اليومية للجنة في المدينة يعطي مؤشرا خطيرا وسلبيا للمتابعين والمهتمين، ويتسبب في تراخي المواطنين عن الالتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية".

ولفت، الى ان انقطاع الامدادات الطبية، وعدم وجود محاليل خلق ارباكا كبير للعاملين في القطاع الصحي .. مضيفا : "سيؤدي ذلك لتفشي أكبر للوباء وعدم القدرة على السيطرة عليه".

وسجلت تعز، في آخر احصائية لها منذ بدء تفشي الفيروس (204) حالة إصابة مؤكدة بالفيروس منها (48) حالة وفاة، و (22) حالة تعافي.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet