فريق خبراء أممي يدعو إلى إطلاق المحتجزين الأكثر عرضة للإصابة بكورونا في اليمن

نيويورك (ديبريفر)
2020-06-26 | منذ 2 أسبوع

السجن المركزي في صنعاء - أرشيف

دعا فريق "الخبراء البارزين الدوليين" بشأن اليمن، اليوم الخميس، أطراف الصراع إلى إطلاق سراح المحتجزين الأكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد_19).

الفريق التابع للأمم المتحدة، قال في بيان نشره الموقع الرسمي للأمم المتحدة، إن "على جميع أطراف النزاع الدائر في اليمن، إطلاق سراح الأشخاص الاكثر عرضة للخطر، ومن بينهم النساء الحوامل والأطفال وذوو الإعاقة وكبار السن والمرضى"، مشدداً على ذلك "نظراً للاكتظاظ المروع في مراكز التوقيف والاحتجاز وندرة الخدمات الصحية الملائمة".

الفريق الأممي دعا أيضاً إلى "إطلاق سراح الجناة الأقل خطورة ومن هم رهن الحبس الاحتياطي ومن تشارف مدة حبسهم على الانتهاء ومن يمكن إعادة إدماجهم بأمان في المجتمع".

وشدد رئيس الفريق كمال الجندوبي على ضرورة إطلاق سراح جميع الأشخاص المحتجزين بما يتعارض مع القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي على الفور بما في ذلك المنتمون إلى الطائفة البهائية والصحفيين.

وقال الجندوني إن "على المجتمع الدولي مضاعفة جهوده في مواجهة الأزمة الإنسانية الأكبر في العالم، لتأمين التمويل الضروري لمعالجة محنة الشعب اليمني التي ستتفاقم متأثرة بجائحة كوفيد-19".

ورحب الفريق الأممي بـ "التقارير المتعلقة بالتدابير التي اتخذتها أطراف النزاع حتى الآن"، داعياً إياها إلى "تركيز جهودها على محاربة تفشي جائحة كوفيد-19، بدلا من الانخراط بتجديد النزاع".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet