وزير يمني : الحوثيون افتعلوا أزمة المشتقات النفطية لابتزاز المجتمع الدولي ونهب مدخرات المواطنين

الرياض (ديبريفر)
2020-06-30 | منذ 1 أسبوع

معمر الإرياني

اتهم وزير الإعلام في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً معمر الإرياني، مساء الاثنين، جماعة أنصار الله (الحوثيين) بافتعال أزمة المشتقات النفطية الأخيرة.
وقال الإرياني على حسابه في "تويتر"، إن جماعة الحوثيين افتعلت أزمة المشتقات النفطية لابتزاز المجتمع الدولي لتحقيق مكاسب سياسية، ولنهب مدخرات المواطنين في مناطق سيطرتها.
وأشار الإرياني إلى "انتعاش السوق السوداء الذي تديره الجماعة لصالح تمويل عملياتها التخريبية وحربها ضد اليمنيين واستهداف الأمن الإقليمي والدولي" حد قوله.
وطالب الإرياني "المجتمع الدولي والأمم المتحدة بوقف الممارسات الحوثية التي تندرج ضمن سياسات الافقار والتجويع بهدف اخضاع المدنيين في العاصمة صنعاء ومناطق سيطرتها".
كما طالب بالضغط على الحوثيين للسماح بتدفق الإمدادات الغذائية والمشتقات النفطية والتوقف عن استثمار معاناة الشعب اليمني.
وتشهد العاصمة اليمنية صنعاء والمحافظات الواقعة تحت سيطرة الحوثيين أزمة مشتقات نفطية خانقة، تتهم الجماعة التحالف العربي بقيادة السعودية بالوقوف وراءها من خلال احتجاز سفن الوقود في البحر الأحمر ومنع دخولها إلى ميناء الحديدة غربي البلاد.
وفي وقت سابق مساء الاثنين، أكدت شركة النفط اليمنية في صنعاء أن مخزونها لا يكفي أياما، وأن الحياة ستتوقف بالكامل في البلاد، محذرة من حدوث كارثة إنسانية بكل المقاييس ما لم يتم تدارك الأمر بأقصى سرعة.
وقالت جماعة الحوثيين إن التحالف يحتجز 22 سفينة وقود في البحر الأحمر رغم حصولها على تصاريح صادرة من الأمم المتحدة.
ومنتصف الاسبوع الفائت، اتهمت اللجنة الاقتصادية التابعة للحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، جماعة الحوثيين، باحتجاز أكثر من 150 ناقلة وقود ومنعها من الدخول إلى مناطق سيطرتها شمالي البلاد، ولم تنكر الجماعة منعها لدخول الناقلات النفطية لكنها بررت ذلك بقولها إنها غير مطابقة للمواصفات.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet