مصادر عسكرية تتهم قوات الانتقالي بخرق الهدنة في أبين

أبين (ديبريفر)
2020-06-30 | منذ 2 أسبوع

اتهام قوات الانتقالي بخرق الهدنة في أبين

قالت مصادر عسكرية يمنية، اليوم الثلاثاء، إن قوات المجلس الانتقالي الجنوبي، استهدفت قوات الحكومة المعترف بها دولياً في محافظة أبين التي تشهد وقفاً لإطلاق النار بين الجانبين منذ يوم الأحد.

وأفاد مصدر عسكري أن قوات الانتقالي الجنوبي نصبت كميناً، فجرالثلاثاء، لرتل من القوات الحكومية يضم دبابة و4 أطقم عسكرية في منطقة لحمر بمديرية مودية جنوب شرق أبين ما أسفر عن وقوع إصابات طفيفة في صفوف الجنود وتضرر مركبتين عسكريتين.

وأضاف المصدر أن القوات الحكومية واصلت طريقها رغم الهجوم إلى مدينة شقرة الساحلية حيث تتمركز قرب مدينة زنجبار، بحسب وسائل إعلام محلية.

فيما قال مصدر عسكري آخر إن قوات الانتقالي استهدفت عدداً من مواقع القوات الحكومية في منطقة الطرية بقذائف الهاون، متهماً قوات الانتقالي باستغلال التزام قوات الحكومة بوقف إطلاق النار في المحافظة لمحاولة السيطرة على الأرض.

وكان الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي أعلن يوم السبت الالتزام بوقف إطلاق النار في محافظة أبين، لإتاحة الفرصة أمام الجهود التي تبذل لإنهاء التمرد على الدولة.

وقد تمركز فريق المراقبين التابع لقوات التحالف العربي بقيادة السعودية لمراقبة وقف إطلاق النار في مناطق التماس بمناطق شقرة والشيخ سالم والطرية في المحافظة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet