الارياني: الحوثيون يستهدفون وكالة التنمية الإمريكية والشعارات على صناديق الأسلحة مفبركة

ديبريفر
2020-07-08 | منذ 4 أسبوع

معمر الإرياني

الرياض (ديبريفر) ـ قال وزير الإعلام معمر الارياني في الحكومة الشرعية المعترف بها دوليا، اليوم الاربعاء، ان جماعة الحوثي تسعى الى ترويج أكاذيب وفبركات حول إرسال الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية اسلحة لجبهات القتال في اليمن.

واشار الارياني الى ان "جماعة الحوثي استخدمت شعارات قديمة لم تعد تستخدمها الوكالة، وطبعت والصقت بشكل بدائي على صناديق اسلحة، في عملية استخفاف بعقول اليمنيين‏".

واوضح الارياني أن جماعة الحوثي تحاول من وراء هذه الفبركات اقحام الولايات المتحدة لتبرير تبعيتها وانقيادها الكامل خلف ايران، وإعطاء مبررات واهية لحربها على اليمنيين، والاستمرار في التغرير بالبسطاء والمخدوعين بشعاراتها المعادية لامريكا للزج بهم في محارق الموت وجبهات القتال‏.

واضاف ان جماعة الحوثي تتعمد استهداف وتشويه المنظمات الدولية التي تقدم المساعدات للشعب اليمني، وترفض الانصياع لضغوطها وابتزازها ومحاولاتها التلاعب بهذا الدعم وتوجيهه لصالح المجهود الحربي.

كان المتحدث العسكري لجماعة "انصار الله" الحوثية العميد يحي سريع، قد اتهم أمس الأربعاء، الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بدعم وتمويل جبهات القتال في اليمن بالأسلحة".

وعرض سريع خلال الايجاز مشاهدا للأسلحة الأمريكية التي ضبطت في مواقع من أسماهم بـ "المرتزقة" وعليها شعار الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

واضاف: "ضبطنا كميات كبيرة من الاسلحة الامريكية في محافظتي مأرب والبيضاء اثناء العملية العسكرية لتطهير مارب والبيضاء.

وقال: "شعبنا يُقتل بأسلحة أمريكية"، ويُعاني لأن الولايات المتحدة الأمريكية تدعم أدواتها في المنطقة (النظامين السعودي، والاماراتي) وتدفعهما الى تنفيذ اجندتها وسياساتها، بما يخدم الكيان الصهيوني في المنطقة.

يذكر بان الوكالة الامريكية للتنمية الدولية بدأت نشاطها في اليمن عام 1959 في مجال (التعليم الأساسي، والصحة، وصحة الأم والطفل، والزراعة، وسبل العيش، والأمن الغذائي، والحكم الرشيد) من خلال العمل لتحسين وتعزيز قدرات الأجهزة الحكومية وتعزيز اللامركزية وتمكين المجتمعات المحلية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet