إيران تنفي احتجاز التحالف سفينة أسلحة في طريقها للحوثيين باليمن

طهران (ديبريفر)
2020-07-09 | منذ 1 شهر

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي

نفت إيران، اليوم الخميس، احتجاز التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن، سفينة محملة بالأسلحة الإيرانية كانت في طريقها إلى جماعة الحوثيين (أنصار الله).
وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي، إن مزاعم المسؤولين الأمريكيين باحتجاز سفينة إيرانية تحمل أسلحة الى اليمن، واهية لا أساس لها من الصحة، بحسب وكالة الأنباء الرسمية "إرنا".
وأضاف موسوي أن "الولايات المتحدة تعمد إلى اتهام طهران وتلفيق الأكاذيب ضدها، بعدما باتت تشعر أنها لن تحقق أهدافها في تمديد حظر التسلح على إيران في مجلس الأمن الدولي".
وتابع "أمريكا والسعودية تسببا بموت آلاف اليمنيين نتيجة المجاعة وسوء التغذية لمدة سنوات، وهما تعملان على توجيه اتهامات لا أساس لها من الصحة إلى إيران للتهرب من مسؤولية ارتكابهما الجرائم في اليمن".
وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو قال يوم الأربعاء إن "بلاده وحلفاءها صادروا الشهر الماضي سفينة تحمل أسلحة للحوثيين في اليمن".
وأضاف في مؤتمر صحفي أن شحنة أسلحة جديدة كانت ستذهب إلى الحوثيين في 28 يونيو الماضي، وتضم حوالى 200 صاروخ محمولة على الكتف وعشرات الصواريخ من طراز أرض-أرض وأرض جو وصواريخ أخرى مضادة للدبابات"
وفي 30 يونيو أعلنت قوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية ضبط أسلحة ايرانية كانت في طريقها للحوثيين في عمليتين مختلفتين، إحداهما قبالة سواحل المهرة.
وقالت قناة "العربية" إن عملية الضبط الأولى كانت في  17 أبريل الماضي، في مدينة المهرة، (شرقي اليمن) على الحدود مع سلطنة عمان، فيما اكتفت بالإشارة إلى تاريخ العملية الثانية الـ 24 من يونيو الجاري.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet