محافظ سقطرى يتهم الانتقالي بتجريف مؤسسات الدولة

ديبريفر
2020-07-10 | منذ 5 شهر

رمزي محروس

عدن (ديبريفر) - اتهم محافظ أرخبيل سقطرى جنوبي اليمن، رمزي محروس، اليوم الجمعة، المجلس الإنتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً بتجريف مؤسسات الدولة وإقصاء القيادات الشرعية في الأرخبيل.
وقال محروس، في منشور على "فيسبوك"، إن ممثلي المجلس الانتقالي في محافظة أرخبيل سقطرى يعملون وبإيعاز من داعميهم على المزيد من تجريف مؤسسات الدولة وإقصاء القيادات الشرعية من مفاصل الدولة واستبدالهم بعناصرهم في المرافق الأمنية والعسكرية والمدنية.
وأضاف أن الانتقالي يعمل على "استحداث مواقع عسكرية في الأرخبيل وملشنة المحافظة وتوزيع السلاح وبيعه في الأسواق في مظاهر غريبة ومستهجنة وخارجة عن النظام والقانون وأعراف وتقاليد المجتمع".
واعتبر "كل هذه الإجراءات باطلة ومرفوضة وتزيد من تعقيد الوضع وعرقلة الجهود التي تبذلها الدولة والسعودية للحل وعودة الوضع على ما كان عليه قبل التمرد وعودة مؤسسات الدولة المدنية والعسكرية والأمنية".
وكان المجلس الانتقالي أعلن يوم الخميس، إنشاء ما أسماه "موقع استطلاع عسكري"، في منطقة رأس مومي شرق سقطرى، بعد أيام من إنشاء موقع مماثل في منطقة رأس قطينان الاستراتيجية غربي المحافظة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet