اليونسكو ستراجع موقف آيا صوفيا بعد تحويله إلى مسجد

ديبريفر
2020-07-11 | منذ 4 أسبوع

آيا صوفيا

باريس (ديبريفر) - قالت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) يوم الجمعة إن لجنة التراث العالمي ستراجع موقف آيا صوفيا بعد أن أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تحويله إلى مسجد.
وقالت اليونسكو في بيان "من المؤسف أن القرار التركي لم يكن محل نقاش ولا حتى إخطار مسبق".
وأضاف البيان "تدعو يونسكو السلطات التركية لفتح حوار دون تأخير لتجنب العودة للوراء فيما يتعلق بالقيمة العالمية لذلك الإرث الاستثنائي والذي سيخضع الحفاظ عليه لمراجعة من لجنة التراث العالمي في جلستها المقبلة".
وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وقع مرسوماً يعيد كنيسة آيا صوفيا إلى مسجد بناء على قرار المحكمة العليا في تركيا، بإلغاء وضع آيا صوفيا كمتحف.
وقال أردوغان إنه يدعو الجميع لاحترام قرار المحكمة العليا بشأن آيا صوفيا.
وأضاف أنه لا يتدخل في شؤون الدول الأخرى، لا سيما في قضية أماكن العبادة، و"لن أقبل بالتدخل الخارجي بالشأن الداخلي لتركيا".
وأكد أردوغان أن آيا صوفيا سيكون مفتوحا أمام كل من يقصده من المسلمين والمسيحيين وكل الأجانب، مشيرا إلى أن أول صلاة في المسجد ستقام في 24 يوليو الجاري.
 ويعد متحف آيا صوفيا، الذي كان كاتدرائية في السابق، من النصب التذكارية التي تمثل العمارة البيزنطية، وتم بناؤه بين عامي 532 و537 بتوجيه من الإمبراطور جستنيان، الذي قرر تكريس مجد القسطنطينية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet