القيادي في جماعة الحوثي عبدالله الحاكم: نحن على أبواب مأرب

ديبريفر
2020-07-12 | منذ 4 أسبوع

مأرب

صنعاء (ديبريفر) ـ أعلن قيادي حوثي بارز، اليوم الأحد، أن جماعة أنصار الله (الحوثيين) باتت على مرمى حجر من السيطرة على محافظة مأرب، مركز قيادة القوات الحكومية التابعة للحكومة الشرعية، شمال شرق العاصمة اليمنية صنعاء.

وقال رئيس هيئة الاستخبارات والاستطلاع العسكري في الجماعة اللواء عبد الله يحيى الحاكم في تصريح خاص لموقع "26سبتمبر" الناطق باسم وزارة الدفاع "نحن اليوم نقف ومعنا كل قبائل اليمن وفي طليعتهم أحرار محافظتي مأرب والجوف على مشارف مدينة مأرب، وقريبًا جدًا سيتم دخولها واستعادتها إلى صف الوطن".

وحذر الحاكم دول من اسماها بـ "العدوان" من التمادي باستهداف المنشآت النفطية والاقتصادية في محافظة مأرب قائلا،" ذراعنا قوية وطويلة قادرة على أن تمتد إلى كل منشآتهم النفطية والاقتصادية وتدميرها بالكامل .. وقادرون على رد الصاع صاعين بل وأكثر".

ودعا قبائل محافظة مأرب التي لا زالت حسب وصفه في "صف العدوان" الى العودة الى الشعب والإسهام في القبض على المتورطين في جريمة قتل الشيخ القبلي وأفراد أسرته من آل سبيعيان وتسليمهم الى العدالة.

وذكر الحاكم ان "المرحلة القادمة تحمل عناوين هامة بإجماع قبائل مذحج وحمير وبكيل وحاشد في استكمال تطهير محافظة مأرب التي سفكت دماء اسرة الشيخ محسن سبيعيان في وادي عبيده بمأرب، واستعادة هذه المحافظة التاريخية الاقتصادية الاستراتيجية إلى حضن اليمن بعد ان ظلت ترزح تحت وطأة الغزاة ومرتزقتهم خلال الأعوام الماضية".

وكانت جماعة الحوثيين دعت الى النفير العام صوب محافظة مأرب، ثأرا لمقتل شيخ قبلي وستة من إخوته وأبنائه، على يد قبائل عبيدة إحدى قبائل المدينة التي يتقاسم الحوثيون السيطرة عليها مع الحكومة المعترف بها دوليا.

وتشهد جبهات القتال في محافظة مأرب تصعيداً كبيراً منذ نحو أربعة أشهر بين القوات الحكومية، وجماعة الحوثيين التي تقول إنها حققت تقدماً في تلك الجبهات، وأنها باتت على مشارف المدينة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet