أنباء عن هجوم صاروخي حوثي على مأرب

ديبريفر
2020-07-14 | منذ 4 شهر

صاروخ باليستي - أرشيف

مأرب (ديبريفر) - قال ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي أن جماعة أنصار الله (الحوثيين) شنت، مساء اليوم الثلاثاء، هجوماً صاروخياً على حي سكني في مدينة مأرب شمالي شرقي اليمن.

وعلمت وكالة "ديبريفر" من مصدر في جماعة الحوثيين، أن الجماعة قصفت بصاروخ باليستي مبنى إدارة الأمن العام التابع للحكومة اليمنية المعترف بها دولياً في مأرب.

المصدر قال إن الصاروخ استهدف اجتماعاً لقيادات أمنية وعسكرية حكومية بارزة، مؤكداً إصابته لهدفه بدقة.

ولم يتسنى للوكالة الحصول على تصريح رسمي من الحكومة اليمنية أو السلطة المحلية في مأرب حول الهجوم الصاروخي، والأضرار التي خلفها.

ويوم الاثنين قال المتحدث العسكري لجماعة الحوثيين، يحيى سريع، في بيان، أن جماعته استهدفت معسكر تداوين في محافظة مأرب أثناء اجتماع ضم قادة عسكريين سعوديين مع قادة من القوات الحكومية، مؤكداً مقتل وإصابة العشرات منهم.

يوم الأحد الفائت، أعلن القيادي الحوثي البارز ورئيس هيئة الاستخبارات العسكرية التابعة للجماعة، عبدالله يحيى الحاكم، أن قوات جماعته على مشارف مدينة مأرب وسوف تدخلها قريباً.

وحذر الحاكم التحالف العربي بقيادة السعودية من استهداف المنشآت النفطية والاقتصادية اليمنية في مأرب وقال: "أذرعنا قوية وطويلة قادرة على أن تمتد إلى كل منشأتكم النفطية والاقتصادية وتدميرها بالكامل".

وكانت جماعة الحوثيين دعت الى النفير العام صوب محافظة مأرب، ثأرا لمقتل شيخ قبلي وستة من إخوته وأبنائه، على يد قبائل عبيدة إحدى قبائل المدينة التي يتقاسم الحوثيون السيطرة عليها مع الحكومة المعترف بها دوليا.

وتشهد جبهات القتال في محافظة مأرب تصعيداً كبيراً منذ نحو أربعة أشهر بين القوات الحكومية، وجماعة الحوثيين التي تقول إنها حققت تقدماً في تلك الجبهات.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet