بعد استهداف مأرب .. الحكومة اليمنية تتهم غريفيث بالتغاضي عن جرائم الحوثيين

ديبريفر
2020-07-15 | منذ 4 أسبوع

المبعوث الخاص للأمم المتحدة مارتن غريفيث

الرياض (ديبريفر) - اتهمت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، اليوم الأربعاء، المبعوث الخاص للأمم المتحدة مارتن غريفيث، بالتغاضي عن جرائم وانتهاكات جماعة الحوثيين (أنصار الله)، بحق المدنيين والمدن الآهلة بالسكان وذلك بعد ساعات من إطلاق الجماعة صاروخ باليستي على مدينة مأرب شمال شرق البلاد.
وقال وزير الإعلام في الحكومة اليمنية "الشرعية"، معمر الإرياني في تغريدتين على "تويتر"، إن جماعة الحوثيين تواصل استهدافها المتعمد للمدنيين والأحياء السكنية في مدينة مأرب.
وأفاد بأن الجماعة أطلقت صاروخاً باليستياً إيراني الصنع مساء الثلاثاء، وسط المدينة الآهلة بالسكان ومخيمات النزوح في انتهاك صارخ للقوانين والمواثيق الدولية.
وأضاف متسائلاً "إلى متى يستمر صمت المجتمع الدولي وتغاضي المبعوث الخاص لليمن مارتن غريفيث على جرائم وانتهاكات جماعة الحوثيين واستهدافها المتعمد للمدنيين والأعيان المدنية في المحافظات المحررة".
واعتبر الوزير اليمني أن ذلك "يمثل ضوء أخضر للجماعة لمواصلة جرائمها بحق المدنيين والمدن الآهلة بالسكان".
وكان  التحالف العربي الذي تقوده السعودية دعماً للشرعية في اليمن، قال إن جماعة الحوثيين أطلقت صاروخاً باليستياً من الداخل اليمني مساء الثلاثاء، وسقط وسط الأعيان المدنية والمدنيين  بمدينة مأرب.
وعلمت وكالة "ديبريفر" من مصدر في جماعة الحوثيين، أن الجماعة قصفت بصاروخ باليستي مبنى إدارة الأمن العام التابع للحكومة اليمنية المعترف بها دولياً في مأرب أثناء اجتماع لقيادات أمنية وعسكرية حكومية بارزة، مؤكداً إصابته لهدفه بدقة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet