إيران تدين استهداف مدنيين في اليمن وتطالب بوقف فوري للحرب

ديبريفر
2020-07-17 | منذ 4 شهر

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي

طهران (ديبريفر) - أدانت إيران، اليوم الجمعة، قصف التحالف العربي بقيادة السعودية مدنيين بمحافظتي حجة والجوف في اليمن، وطالبت بالوقف الفوري للحرب واتخاذ تدابير لحماية صحة وسلامة المدنيين خاصة النساء والأطفال.
وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي، في بيان: "للأسف تستمر جرائم الحرب التي ترتكبها قوات التحالف في ظل موقف الصمت وعدم المبالاة الذي اتخذه المجتمع الدولي".
ودعا المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان إلى منع استمرار الطائرات السعودية في ارتكاب هذه الجرائم ضد اليمن بأية طريق ممكن، بحسب وكالة
الأنباء الإيرانية "إرنا".
واعتبر موسوي  أن الدول التي تبيع الأسلحة لدول التحالف متواطئة في هذه الجرائم ويجب أن تخضع للمساءلة .
وانتقد المتحدث الإيراني قرار الأمم المتحدة شطب اسم السعودية من قائمة منتهكي حقوق الأطفال، داعياً إلى إعادة النظر في تلك الخطوة.
وطالب المجتمع الدولي بالوقف الفوري للهجمات واتخاذ تدابير لحماية صحة وسلامة المدنيين خاصة النساء والأطفال.
الأربعاء، اتهمت جماعة الحوثيين (أنصار الله)، التحالف العربي بشن غارات على الجوف، ما أدى إلى مقتل وإصابة 31 مدنياً أغلبهم أطفال ونساء، فيما لم يصدر تعقيب من التحالف، الذي تقوده السعودية دعماً للشرعية في اليمن.
ومساء الأحد الفائت، أعلنت جماعة الحوثيين عن مقتل 10 مواطنين بينهم نساء وأطفال، بغارة للتحالف العربي على منزل في مديرية وشحة في محافظة حجة المحاددة للمملكة.
وأقر التحالف العربي بقيادة السعودية على لسان المتحدث باسم قواته تركي المالكي باحتمالية وجود "حادث عرضي في استهداف مدنيين بينهم نساء وأطفال في مدينة حجة شمال اليمن".
 وكان مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، دعا يوم الخميس إلى إجراء تحقيق شفاف وشامل في مقتل مدنيين بضربة جوية في محافظة الجوف.
وقال غريفيث في بيان "إن الاعتداء على المدنيين والبنية التحتية المدنية من أي من أطراف النزاع هو أمر مستهجن ويخالف القانون.. من غير المقبول أن تستمر الحرب بمثل هذا الأثر المدمر على حياة اليمنيين".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet