إصابة سبعة أشخاص في إطلاق نار على تظاهرة بتعز جنوب غرب اليمن

ديبريفر
2020-07-25 | منذ 3 شهر

تظاهرة في الحجرية مؤيدة لقرار الرئيس اليمني تعيين الشمساني قائداً للواء

تعز (ديبريفر) - قالت مصادر محلية إن سبعة أشخاص أصيبوا في إطلاق نار على مظاهرة في مدیریات الحجریة في محافظة تعز جنوب غرب اليمن.
وأضافت المصادر أن مجموعة من منتسبي اللواء 35 مدرع الرافضين لقرار الرئيس اليمني  عبد ربه منصور هادي، تعيين العمید عبد الرحمن الشمساني قائداً للواء، قطعوا الطرقات في سامع وبني یوسف المؤدیة إلى العین بمديرية المواسط، وطریق المخدوش قبالة الصالة الریاضیة بمنطقة النشمة في مديرية المعافر وأطلقت النيران على المتظاهرين المؤيدين لقرار الرئيس اليمني ما أدى إلى إصابة سبعة أشخاص.
يأتي ذلك في وقت تسلم العميد الشمساني قيادة اللواء رسمياً بحضور محافظ تعز نبيل شمسان وقائد قوات الأمن الخاصة العميد جميل عقلان.
وكانت أحزاب في تعز، دعت لتظاهرة شعبية رفضا للتحشيدات العسكرية والصراعات البينية بين الوحدات العسكرية في مدينة التربة جنوب المحافظة .
وقالت  وسائل إعلام محلية إن اللواء 35 مدرع أعلن حالة الطوارئ وإغلاق المنافذ المؤدية إليه أمام المجاميع العسكرية ابتداءً من ليل الجمعة وحتى إشعار آخر.
وتجددت المواجهات في مدينة التربة بريف تعز يوم الجمعة بين وحدات عسكرية تتبع الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا بعد أقل من يوم من أنباء تسلم قوات الأمن الخاص (قوات حكومية محايدة) لجبل صبرين العسكري أمس الخميس ما تسبب في مقتل شخص وجرح أربعة آخرين.
وقال مصدر محلي لوكالة "ديبريفر" للأنباء: "إن المواجهات اندلعت بسبب رفض مسلحي اللواء الرابع (قوات حكومية محسوبة على حزب الاصلاح) تسليم جبل (صبرين) كاملا لقوات الأمن المركزي".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet