محافظ عدن في حكومة الحوثيين: اتفاق الرياض الأخير يكرس لمرحلة اقتتال جديدة في الجنوب

ديبريفر
2020-07-30 | منذ 3 شهر

محافظة عدن

صنعاء (ديبريفر) - قال محافظ عدن في حكومة الحوثيين طارق مصطفى سلام، أن اتفاق الرياض الموقع مؤخرا بين الحكومة المعترف بها دوليا والمجلس الانتقالي الجنوبي يكرس لمرحلة قتال جديدة جنوب البلاد.

ووفقا لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في صنعاء أكد سلام بأن "تشكيل حكومة محاصصة وإلغاء ماسمي بالإدارة الذاتية ليس سوى مهدئات لامتصاص غضب الناس، ومحاولة صرف النظر عن الدور المشبوه الذي تمارسه قوى العدوان والاحتلال بحق اليمن أرضاً وإنساناً" .

الأربعاء، كلف الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، معين عبدالملك بتشكيل حكومة جديدة، مع استمرار الحكومة الحالية في مهام تصريف الأعمال حتى تشكيل الحكومة الجديدة التي من المتوقع تسميتها خلال ثلاثين يوما.

وسبق ذلك اعلان المجلس الانتقالي الجنوبي تراجعه عن "الادارة الذاتية" بعد ثلاثة اشهر من اعلانها.

ورعت السعودية اتّفاقا لتقاسم السلطة بين الطرفين وقّعته الحكومة والمجلس الانتقالي الجنوبي، في الرياض في الخامس من تشرين الثاني/نوفمبر الماضي. ونصّ الاتفاق على تولي الانتقالي عددا من الوزارات في الحكومة اليمنية.

وبعد تعثر الاتفاق الذي تم توقيعه أعلن المجلس الانتقالي في الـ 27 من ابريل "الإدارة الذاتية" في الجنوب وهو القرار الذي رفضته الحكومة المعترف بها دوليا وحملت الانتقالي "التبعات الخطيرة والكارثية" لهذا الإعلان.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet