غوتيريش يحذر من كارثة تمتد لأجيال بسبب تفشي كورونا

ديبريفر
2020-08-04 | منذ 4 شهر

أنطونيو غوتيريش

نيويورك (ديبريفر) - حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرش، اليوم الثلاثاء، من أن العالم يواجه "كارثة تمتد لأجيال" بسبب إغلاق المدارس والجامعات على خلفية انتشار فيروس كورونا المستجد.
وقال غوتيريش في رسالة بالفيديو، لإطلاق حملة "أنقذ مستقبلنا" بالتعاون مع شركاء التعليم ووكالات الأمم المتحدة، إن إعادة التلاميذ بأمان إلى مدارسهم يجب أن يكون "أولوية قصوى".
وحث على ضرورة أن تكون العودة إلى المدارس والمؤسسات التعليمية في جميع أنحاء العالم، "بأمان قدر الإمكان"، بمجرد السيطرة على وباء فيروس كورونا المستجد.
وأوضح غوتيريش أن المدارس كانت مغلقة في نحو 160 دولة حتى منتصف يوليو ، مما يؤثر على أكثر من مليار تلميذ، في حين يتخلف 40 مليون طفل عن دور الحضانة.
وأشار إلى أن 250 مليون طفل خارج نظام التعليم من قبل الجائحة وترك نحو ربع طلاب المدارس الثانوية في الدول النامية بعد حصولهم فقط على مهارات أساسية.
ومضى غوتيريش قائلاً: "الآن نحن نواجه كارثة تمتد لأجيال يمكن أن تهدر إمكانيات بشرية لا توصف، وتقوض عقودا من التقدم، وتزيد التمييز القائم".
وتدعو الحملة  التي أطلقها الأمين العام للأمم المتحدة، إلى العمل في أربعة مجالات رئيسية، تشمل إعادة فتح المدارس، وإعطاء الأولوية للتعليم في قرارات التمويل، بالإضافة إلى التركيز على طرق التدريس الإبداعية والمبتكرة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet