الحوثيون: قدمنا كل التسهيلات بشأن صيانة خزان صافر

ديبريفر
2020-08-19 | منذ 2 شهر

عبدالعزيز بن حبتور

صنعاء (ديبريفر) - نفت جماعة أنصار الله (الحوثيين) الإتهامات الموجهة لها بشأن عرقلة صيانة ناقلة النفط المتهالكة صافر، والقابعة على بعد عدة أميال من ميناء رأس عيسى على البحر الأحمر غربي اليمن.

وقال عبدالعزيز بن حبتور رئيس حكومة "الانقاذ" الخاضعة لسيطرة الجماعة خلال لقاء جمعه مع منسقة الشئون الإنسانية للأمم المتحدة في اليمن ليز غراندي الأربعاء، أن حكومته قدمت كافة التسهيلات المطلوبة لإجراء أعمال الصيانة لسفينة "صافر" من أجل تلافي وقوع كارثة بيئية ربما ستصبح الأعظم في التاريخ حسب تأكيدات الخبراء.

وتزايدت في الآونة الأخيرة حدة المخاوف من إمكانية وقوع كارثة بيئية خطيرة نتيجة تهالك خزان النفط العائم " صافر" الذي يحمل مايقارب 1.1 مليون برميل نفطي وعدم إجراء أعمال الصيانة المطلوبة منذ مطلع العام 2015.

في الوقت الذي تشير الحكومة الشرعية اليمنية والأمم المتحدة وبعض الدول بأصابع الإتهام باتجاه الحوثيين (أنصار الله) المتهمين بتعمد عرقلة وصول خبراء متخصصون لإجراء عمليات التقييم والصيانة الى المنطقة التي ترسو فيها السفينة.

وتوصف " صافر" بالقنبلة الموقوتة القابلة للإنفجار في أية لحظة والتسبب بأكبر كارثة بيئية قد تشهدها المنطقة نتيجة تراكم خطير للغازات المنبعثة والمتطايرة، ما قد يؤدي لكارثة بيئية واقتصادية ستطال معظم الدول المطلة على البحر الأحمر من الجهتين الشرقية والغربية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet