منظمة حقوقية تدعو إلى محاسبة المتسببين بالفوضى في تعز اليمنية

ديبريفر
2020-08-22 | منذ 8 شهر

انتشار للمسلحين في شوارع تعز

جنيف (ديبريفر) - دعت منظمة سام للحقوق والحريات، اليوم السبت، إلى محاسبة كافة المتسببين بالفوضى الأمنية ومن يقف خلفهم في محافظة تعز جنوب غرب اليمن.
وقالت المنظمة ومقرها جنيف، في بيان نشرته على "فيسبوك"، إنه يجب على السلطات الحكومية الأمنية والعسكرية في محافظة تعز القيام بواجباتها الدستورية والقانونية في حماية المدنيين، والالتزام بتطبيق معايير حقوق الإنسان، ورفع الغطاء والدعم عن كل المتسببين في أحداث الفوضى التي تشهدها المناطق المحسوبة عليها من أفراد ينتسبون إلى الأمن والجيش.
وطالبت المنظمة بفتح تحقيق شفاف وشامل عن كافة الجرائم الواقعة خلال الفترة السابقة من قتل خارج القانون، وتخريب ونهب لممتلكات خاصة، وكافة أشكال الانتهاكات التي تعرض لها السكان.
وقال توفيق الحميدي رئيس المنظمة "يجب على السلطات الأمنية أن تقوم بواجبها باستقلالية تامة".
وأضاف الحميدي "هنالك خللٌ واضح في الالتزام بمبادئ حقوق الإنسان من قبل المنتسبين للأمن أثناء تنفيذهم مهام أمنية، حيث تبرز انتهاكات جسيمة وخطيرة لحقوق الإنسان تصل حد القتل، دون محاسبة حقيقية لمرتكبي هذه الانتهاكات، مما يضع علامات استفهام كبيرة حول مفهوم الأمن ودور عناصره في المناطق المحسوبة على الحكومة اليمنية من تعز في ظل هذه الاختلالات الواضحة، حيث تسرب للمدنيين شعور مخيف بتشكل مناخ موات للإفلات من العقاب لمرتكبي جرائم القتل وزعزعة النظام العام".
وأكدت المنظمة أن عمليات القتل خارج القانون من قبل الأجهزة الأمنية ومحسوبين على القوات العسكرية لا تشكل انتهاكاً خطيراً للقانون الدولي لحقوق الإنسان فحسب، بل قد ترقى إلى جرائم ضد الإنسانية، خاصة في ظل ارتكابها بصورة ممنهجة ومن عصابات معروفة لها ترتيب معين وتفرض أتاوات وتمارس أعمالا انتقامية.
ويوم الجمعة، أعلنت قوات الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، إطلاق حملة أمنية لملاحقة عصابات مسلحة، قامت بقطع الطرقات في تعز.
وأفادت القوات الحكومية في بيان بأن "متمردين على الشرعية (لم تسمهم) قاموا بقطع طريق تعز- التربة، بمنطقة البيرين جنوبي المحافظة، وأعاقوا حركة السير".
وقال البيان، أن "اللجنة الأمنية بالمحافظة وجهت بتحريك حملة أمنية لفتح وتأمين الخطوط وبسط نفوذ الدولة"، مؤكداً أن "الحملة ستتواصل حتى تأمين جميع الخطوط والقبض على العصابات المتمردة على قرارات الرئيس عبد ربه منصور هادي، وبسط الأمن في عموم المحافظة".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet