غريفيث يبحث أزمة اليمن مع مسؤول إيراني وسفراء الدول الخمس

ديبريفر
2020-08-27 | منذ 2 شهر

غريفيث

عمّان (ديبريفر) - وصف المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، لقائه مع كبير مساعدي وزير الخارجية الإيراني علي أصغر خاجي، بأنه "بنّاء".

وقال غريفيث في تغريدة نشرها مكتبه على "تويتر"، إنه تبادل خلال اللقاء مع خاجي، وجهات النظر حول الجهود للتوصل إلى وقف إطلاق نار على مستوى البلاد وخلق جوّ مواتٍ لاستئناف العملية السياسية في اليمن".

وجاء اللقاء بعد ساعات من اجتماع افتراضي عقده غريفيث مع سفراء الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي المعتمدين لدى اليمن، "لمناقشة  المحادثات مع الأطراف اليمنية حول وقف إطلاق النار والتدابير الاقتصادية والإنسانية، واستئناف العملية السياسية".

واعتبر المبعوث الأممي أن "التضامن والدعم المستمر الذي يبديه المجتمع الدولي لعملية السلام في اليمن أمر بالغ الأهمية."

  وللعام السادس على التوالي، يشهد اليمن حرباً بين الحكومة المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عسكري تقوده السعودية، وجماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران واتي تسيطر على محافظات بينها العاصمة صنعاء، منذ سبتمبر 2014.

ودفع الصراع الملايين إلى حافة المجاعة، حيث بات 80 بالمئة من اليمنيين بحاجة لمساعدات إنسانية وفقاً للأمم المتحدة، فيما يعاني البلد من تدهور حاد في القطاع الصحي ما أدى إلى انتشار الأوبئة والأمراض.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet