اليمن .. الحوثيون يتهمون القوات المشتركة بخرق اتفاق الحديدة ثلاثة آلاف مرة خلال شهر

ديبريفر
2020-09-02 | منذ 3 شهر

آلية مدرعة تتبع قيادة القوات المشتركة في الساحل الغربي لليمن

صنعاء (ديبريفر) - اتهمت جماعة انصار الله (الحوثيين)، القوات اليمنية المشتركة بخرق اتفاق وقف إطلاق النار بمحافظة الحديدة غربي البلاد أكثر من ثلاثة آلاف مرة خلال شهر أغسطس الماضي.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في صنعاء، والتي يديرها الحوثيون، عن ما تسمى غرفة عمليات ضباط الارتباط والتنسيق لرصد الخروقاتفي محافظة الحديدة مساء الثلاثاء، قولها إن القوات المشتركة ارتكبت 3 آلاف و395 خرقاً خلال شهر أغسطس.

وذكرت أن الخروقات تمثلت في استحداث ٣٧ تحصيناً قتالياً  و6 محاولات تسلل وتحليق ٥٣ طائرة حربية و ١٧٦ طائرة تجسسية وثلاث غارات للطيران الحربي، و٦٤ غارة للطيران التجسسي المقاتل. 

وأضافت أن القوات المشتركة ارتكبت أيضاً ١١١ خرقاً بقصف صاروخي ومدفعي لعدد  3 آلاف و674 صاروخاً و قذيفة ، وألفين و490 خرقاً  بالأعيرة النارية المختلفة.

في المقابل اتهمت القوات المشتركة، جماعة الحوثيين بارتكاب خروقات مستمرة للهدنة في مختلف قرى ومدن جنوب محافظة الحديدة.
ورغم توقيع الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً وجماعة الحوثيين لاتفاق ستوكهولم في الـ 13 من ديسمبر 2018 وتحت رعاية أممية، إلا أن الاتفاق الذي تضمن وقف العمليات العسكرية وإعادة انتشار القوات بالمدينة وموانئها الثلاثة لم ينفذ عملياً، ولم يتم الالتزام به واحترامه من قبل الأطراف الموقعة عليه.
والسبت الماضي دعا رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة، أبهيجيت جوها أطراف الصراع في اليمن إلى "الكف عن أي إجراءات تضر بتنفيذ اتفاق الحديدة الذي تم التوصل إليه في ستوكهولم في 13 ديسمبر 2018".

وحث المسؤول الأممي أطراف الصراع في اليمن على "الامتناع عن أي أنشطة أخرى تُعرض حياة المدنيين في المحافظة للخطر".

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet