اليمن.. اتهامات للحوثيين بتفجير منازل خصومهم في محافظتي البيضاء ومأرب

ديبريفر
2020-09-04 | منذ 2 شهر

مصادر محلية في محافظة البيضاء تتهم الحوثيين بتفجير منزل الأخوين عبدربه وصالح الزوبه

البيضاء (ديبريفر) - اتهمت مصادر محلية وأخرى عسكرية في محافظتي البيضاء ومأرب وسط وشمالي شرقي اليمن، جماعة أنصار الله (الحوثيين) بالعودة إلى تفجير منازل "خصومها" مجدداً.

وقالت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في عدن والرياض، اليوم الجمعة، إن جماعة الحوثيين فجرت "منازل الأخوين عبدربه وصالح أحمد جار الله الزوبه" في قرية الزوب بمديرية القريشية شمالي غربي البيضاء.

وأشارت الوكالة إلى أن جماعة الحوثيين سيطرت أمس الخميس على "قرية الزوب وقصفت عدداً من المنازل والأحياء السكنية فيها مما أدى إلى تضرر العديد منها ومقتل مواطن وجرح 7 آخرين كانوا داخل منازل أثناء القصف".

وكانت القوات الحكومية قد اتهمت جماعة الحوثيين، الأربعاء الماضي، بتفجير منازل لشخصيات قبلية في محافظة مأرب.

ونقل موقع "سبتمبر نت" التابع لوزارة الدفاع اليمنية، عن مصادر محلية قولها، إن جماعة الحوثيين فجرت عدداً من منازل مواطنين ينتمون لقبيلة آل فراس بمديرية صرواح غربي مأرب، من بينها منزل الشيخ القبلي صالح الجهمي.

ولم تعلق جماعة الحوثيين على الاتهامات لها بتفجير منازل مواطنين وشخصيات اجتماعية، لكن الجماعة ومنذ سيطرتها على مدينة عمران شمالي اليمن منتصف العام 2014، قامت بتفجير منازل مناوئين لها وخصوم أبرزها منزل شيخ مشايخ حاشد عبدالله بن حسين الأحمر.

واتهمت وزارة حقوق الإنسان في الحكومة اليمنية الشرعية جماعة الحوثيين بتفجير 900 منزل منذ بدء الحرب في العام 2015 وحتى نهاية 2019.

وصعدت جماعة الحوثيين من هجماتها على القوات الحكومية في محافظتي البيضاء ومأرب بشكل كبير مؤخراً، وتمكنت من تحقيق تقدم لافت في البيضاء، كما أنها تفرض حصاراً خانقاً على مأرب من ثلاث اتجاهات بهدف اسقاطها.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet