أكبر القوى المعارضة في البحرين: اتفاق التطبيع تم بين نظامين لا يملكان شرعية

ديبريفر
2020-09-12 | منذ 1 شهر

جمعية الوفاق البحرينية

المنامة (ديبريفر) - هاجمت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية أكبر القوى المعارضة في البحرين، مساء الجمعة، نظام بلادها على خلفية اتفاق التطبيع مع إسرائيل برعاية أمريكية.

وقالت الجمعية في بيان نشرته على حسابها في "تويتر" إن "موقف النظام البحريني من التطبيع مع العدو الصهيوني من طرفين لا شرعية لهما في ذلك، فلا النظام البحريني يملك شرعية لعقد اتفاق مع الصهاينة، والكيان الغاصب غير شرعي".

واعتبر البيان الاتفاق "خيانة عظمى للإسلام وللعروبة، وخروجا عن الإجماع الإسلامي والعربي والوطني".

وأكد أن "شعب البحرين بكل أطيافه ومكوناته الدينية والسياسية والفكرية والمجتمعية، مجمع على التمسك بفلسطين، ويرفض الكيان الصهيوني برمته، ويقف مع فلسطين".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن في وقت سابق يوم الجمعة، انضمام مملكة البحرين إلى دولة الإمارات في التطبيع مع إسرائيل.

وقال وزير خارجية البحرين، عبداللطيف الزياني، إن السلام يعد خياراً استراتيجياً لإنهاء النزاع الفلسطيني الإسرائيلي، مشيراً إلى أن "الاتفاق بين الإمارات وإسرائيل ساهم في وقف ضم الأراضي الفلسطينية" حد زعمه.

وأضاف:" إعلان السلام مع إسرائيل، يعزز الأمن والاستقرار في المنطقة".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet