إيران : إعلان أمريكا عودة العقوبات عمل استعراضي

ديبريفر
2020-09-20 | منذ 1 شهر

تقول إدارة ترمب إنه يتعين إعادة فرض جميع عقوبات الأمم المتحدة على إيران.jpeg

طهران (ديبريفر) - اعتبرت إيران، اليوم الأحد، إعلان الولايات المتحدة الأمريكية دخول عقوبات الأمم المتحدة على طهران حيز التنفيذ مجدداً، عملاً استعراضياً، داعية واشنطن للعودة لالتزاماتها وفق الاتفاق النووي الذي انسحبت منه.
وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زادة، في بيان، إن "الولايات المتحدة تعيش في عزلة وتمارس الغطرسة والبلطجة وبيانها مسرحية هزيلة".
وأضاف أن سياسات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تزعزع أمن المنطقة وستؤدي إلى هزيمة الولايات المتحدة على مستوى العالم"، حسب وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا".
وتابع المتحدث الإيراني "أعضاء الاتفاق النووي، ومن بينهم الصين وروسيا، ردوا بشكل واضح على التحركات الأمريكية"، داعياً الإدارة الأمريكية إلى أن "تحترم القوانين الدولية وتلتزم بها، وتوقف خرق القرارات الدولية، وتقوم بتعويض إيران".
ورأى أن "أمريكا تقف على الجانب الخطأ من التاريخ وقد نسيت واجباتها"، وقال إن "رسالة طهران إلى واشنطن هي أن تعود إلى المجتمع الدولي وتعمل بواجباتها، مضيفاً أن "المجتمع الدولي سيرحب بأمريكا إذا تخلت عن الغطرسة والعنجهية".
وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، أعلن، مساء السبت، من جانب واحد أن عقوبات الأمم المتحدة على إيران دخلت مجددا حيّز التنفيذ وحذّر من "عواقب" عدم الالتزام بها.
وأضاف بومبيو "إذا أخفقت الدول الأعضاء في الأمم المتحدة في القيام بواجباتها بتطبيق هذه العقوبات، فإن الولايات المتحدة مستعدة لاستخدام سلطاتنا الداخلية لفرض عواقب على الجهات التي تقف وراء هذه الإخفاقات وضمان ألا تجني إيران مكاسب من هذا النشاط المحظور من قبل الأمم المتحدة". وتعهّد بأن يتم الإعلان خلال أيام عن الإجراءات التي ستتخذ بحق "منتهكي" العقوبات. 
وتقول إدارة ترمب إنه يتعين إعادة فرض جميع عقوبات الأمم المتحدة على إيران وإن حظر الأسلحة التقليدية المفروض عليها لن ينتهي في منتصف أكتوبر.
وأبلغت بريطانيا وفرنسا وألمانيا، مجلس الأمن الدولي، بأن إعفاء إيران من عقوبات الأمم المتحدة بموجب الاتفاق النووي الموقع عام 2015، سيستمر بعد 20 سبتمبر، وهو الموعد الذي تؤكد الولايات المتحدة أنه ينبغي إعادة فرض كل العقوبات فيه.
 وقالت الأطراف الأوروبية الموقعة على الاتفاق النووي في رسالة للمجلس المؤلف من 15 دولة عضوا، إن "أي قرار أو إجراء لإعادة فرض عقوبات الأمم المتحدة "سيكون بلا أي أثر قانوني".
من جانبه، أبلغ الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، مجلس الأمن الدولي، أنه "لا يستطيع اتخاذ أي إجراء إزاء إعلان أمريكي بإعادة فرض كل عقوبات الأمم المتحدة على إيران نظراً لوجود شك في المسألة".
ومنتصف أغسطس الماضي، تعرّضت إدارة الرئيس الأمريكي لهزيمة موجعة في مجلس الأمن الدولي عندما حاولت تمديد الحظر على إرسال الأسلحة التقليدية إلى طهران، والذي كان من المفترض أن تنقضي مهلته في أكتوبر المقبل.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet