الولايات المتحدة تؤكد رفضها أي مساس بوحدة اليمن وسيادته

ديبريفر
2020-10-01 | منذ 4 أسبوع

كاثي ويستيلي القائم بأعمال السفارة الأمريكية في اليمن تؤكد وقوف بلادها مع وحدة اليمن وسيادته

الرياض (ديبريفر) - جددت الولايات المتحدة الأمريكية رفضها المطلق لأي مساس بوحدة اليمن وأمنه وإستقراره وسيادته.

وأكدت كاثي ويستيلي القائم بأعمال السفارة الأمريكية في اليمن في لقاء جمعها اليوم مع سلطان البركاني رئيس مجلس النواب اليمني بالرياض، وقوف بلادها مع الحكومة الشرعية في اليمن ودعم نظامه الجمهوري

وأشارت ويستيلي إلى دعم بلادها الكامل للجهود التي تبذلها السعودية وتتفق اتفاقا كاملاً بشأن اتفاق الرياض كونه يمثل حجر الزاوية بالعملية السياسية والاقتصادية ومعالجة الاوضاع الانسانية في اليمن برمتها.

وتأتي تصريحات المسئولة الأمريكية في وقت تمر فيه العلاقات بين الرئاسة الشرعية اليمنية ودولة الإمارات العربية المتحدة (الشريك الرئيس في التحالف العربي) بحالة فتور كبيرة على خلفية تصعيد المجلس الإنتقالي الجنوبي المدعوم من أبوظبي في محافظة أبين وجزيرة سقطرى،وسط تعثر واضح في تنفيذ اتفاقية الرياض.

وشهدت العاصمة السعودية الرياض حراكا دبلومسيا غربيا مكثفا في محاولة لإنقاذ إتفاق الرياض المتعثر الذي وقعته الحكومة الشرعية اليمنية والمجلس الإنتقالي المدعوم إماراتيا أواخر العام الماضي.

وتعالت مؤخرا الأصوات الرسمية والشعبية المطالبة بإعفاء دولة الإمارات العربية المتحدة من المشاركة في التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن.

ويتهم سياسيون وناشطون يمنيون أبوظبي بدعم مليشيات مسلحة متمردة خارج سلطة الدولة من أجل تحقيق أهدافها ومطامعها التوسعية في البلاد، مايمثل إنحرافا واضحا لأهداف التحالف العربي الذي يقول أنه جاء الى اليمن من أجل عودة الشرعية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet