غرق 8 مهاجرين غير شرعيين وفقدان 12 أخرين قبالة السواحل اليمنية

ديبريفر
2020-10-06 | منذ 4 أسبوع

عدن (ديبريفر) - لقي ثمانية أشخاص على الأقل حتفهم غرقا في سواحل البحر الأحمر فيما لايزال اثنا عشر أخرون في عداد المفقودين، بعدما أجبرهم مهربون على القفز من قارب كانوا يستقلونه في رحلة بين جيبوتي واليمن.

وقالت منظمة الهجرة الدولية التابعة للأمم المتحدة أن القارب كان يحمل على متنه 34 شخصا، نجا منهم 14 فقط، أثناء عودتهم من السواحل اليمنية بعد محاولة فاشلة للدخول بطريقة غير شرعية، حيث ماتزال القيود المفروضة بسبب جائحة كورونا سارية المفعول.

وأضافت أن المهاجرين غير الشرعيين، يعتقد أنهم من الجنسيتين الأثيوبية والصومالية حاولوا النزول في الشواطئ اليمنية القريبة، التي يتخذون منها محطة عبور في طريقهم للتسلل نحو الأراضي السعودية.

وبحسب الناجين من الحادثة، بمساعدة المنظمة الدولية للهجرة، أجبر ثلاثة مهربين بعنف الشبان والشابات على النزول من القارب بينما كانوا في وسط البحر.

وأفادت المتحدثة باسم منظمة الهجرة الدولية إيفون نديجي، أن ألفي مهاجر عادوا إلى ديارهم خلال الأسابيع الثلاثة الماضية، بعدما تقطعت بهم السبل في اليمن التي مزقتها الحرب بعد أن طردتهم المملكة العربية السعودية مؤخرا.

ويستغل المهربين بصورة قاسية المهاجرين الباحثين عن حياة أفضل،حيث يتعين على العديد منهم الدفع أو تضطر أسرهم إلى دفع مبالغ كبيرة لتسهيل سفرهم نحو دول الخليج الغنية بالثروة.

وتستقبل اليمن سنويا مئات الآلاف من المهاجرين الأفارقة غير الشرعيين، يتخد غالبيتهم منها محطة ترانزيت فقط في طريقهم نحو السعودية وباقي دول الخليج.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet