وصول وفد من الصليب الأحمر إلى صنعاء لتنفيذ اتفاق تبادل الأسرى

ديبريفر
2020-10-14 | منذ 1 شهر

وفد من الصليب الأحمر يصل صنعاء للإشراف على تنفيذ اتفاق تبادل الأسرى

صنعاء (ديبريفر) - وصل وفد من اللجنة الدولية للصليب الأحمر، اليوم الأربعاء، إلى العاصمة اليمنية صنعاء، من أجل الإشراف على تنفيذ اتفاق تبادل الأسرى والمعتقلين المقرر بدء تنفيذه الخميس.

وقال مصدر مسؤول في وزارة النقل بحكومة الإنقاذ التابعة لجماعة الحوثيين، إن وفد الصليب الأحمر وصل صباح اليوم إلى مطار صنعاء، من أجل الإشراف على تنفيذ اتفاق تبادل الأسرى الموقع مؤخرا في سويسرا"، بحسب وكالة "الأناضول" التركية.

وأضاف المصدر، طالبا عدم ذكر اسمه كونه غير مخول بالحديث لوسائل الإعلام، أن "مطار صنعاء سيستقبل الأسرى (الحوثيين) عبر عدة رحلات يومي الخميس والجمعة".

يأتي ذلك فيما شكك رئيس اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى التابعة لجماعة الحوثيين (أنصار الله) عبدالقادر المرتضى في جدية الحكومة بتنفيذ الاتفاق.

وقال المرتضى في تغريدة على "تويتر" "حتى الآن، الطرف الآخر (الحكومة) ليس جاهزا لتنفيذ الاتفاق فبين الحين والآخر يضعون العراقيل ويختلقون الأعذار بهدف إفشال الصفقة".

ودعا المرتضى، الأمم المتحدة "إلى وضع حد لهذا التعنت والعبث", حد تعبيره.

في المقابل قال عضو وفد الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً في المفاوضات النقيب ياسر الحدي، إن اللجنة الدولية للصليب الأحمر أبلغتهم أن تنفيذ الاتفاق سيتم على دفعتين، خلال يومي الخميس والجمعة المقبلين، وفقاً لموقع "إرم نيوز" الإماراتي.

وأوضح أنه سيتم، الخميس، تبادل 230 أسيراً من القوات الحكومية، و15 أسيراً من القوات السعودية، و 4 من القوات السودانية المشاركة في التحالف العربي لدى الحوثيين، مقابل إفراج الجانب الحكومي والتحالف عن 479 أسيراً حوثياً.

وأضاف أن "الدفعة الثانية ستكون، يوم الجمعة المقبل، وستشمل تبادل أسرى المقاومة الجنوبية والقوات المشتركة مقابل أسرى الحوثيين في الساحل الغربي، وعددهم 201 أسيراً، أحدهم مُتوفَّى بسبب كورونا، مقابل 151 أسيراً من قوات المقاومة والمشتركة".

وكان مسؤول في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً عبر يوم الثلاثاء في تصريح لصحيفة "الشرق الأوسط" السعودية، عن مخاوف حكومته "من عراقيل اللحظات الأخيرة التي دائماً ما تلجأ إليها جماعة الحوثيين لإفشال أي اتفاق"، حد تعبيره.

ويتضمن اتفاق تبادل الأسرى والمعتقلين، بين الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، وجماعة الحوثيين (أنصار الله)، الذي تم التوصل إليه في سويسرا الشهر الماضي إطلاق 1081 أسيراً ومعتقلاً بينهم 15 سعودياً و4 سودانيين، وذلك عبر رحلات جوية مباشرة بين مطارات عدن وسيئون والرياض إلى مطار صنعاء والعكس، تحت إشراف مباشر من اللجنة الدولية للصليب الأحمر.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet