الرئيس الجزائري يخضع للحجر الصحي نتيجة الإشتباه في إصابته بكوفيد

ديبريفر
2020-10-24 | منذ 1 شهر

الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون

وهران (ديبريفر) - أفادت مصادر إعلامية جزائرية السبت بدخول الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون الحجر الصحي بعد الاشتباه باصابته بفيروس كورونا المستجد.

وبحسب المصادر فإن الرئيس الجزائري دخل الحجر الصحي بعد ظهور أعراض فيروس كورونا على بعض العاملين في القصر الجمهوري ومجلس الوزراء الجزائري.

وأشارت إلى أن الرئيس تبون سيبقى في الحجر الصحي لمدة 5 أيام حتى يتم التأكد من إصابته.

وفي حال تأكيد إصابة الرئيس الجزائري بفيروس كورونا سيكون أول عربي أصيب بالفيروس.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet