العفو الدولية تدعو واشنطن إلى وقف بيع طائرات متطورة للإمارات

ديبريفر
2020-11-10 | منذ 2 أسبوع

طراز MQ-9B

لندن (ديبريفر) - طالبت منظمة العفو الدولية الولايات المتحدة بالإمتناع عن صفقة بيع 18 طائرة متطورة من طراز MQ-9B أمريكية الصنع، إلى دولة الإمارات، في ضوء الأدلة الدامغة بتورطها في مقتل مئات المدنيين عبر هجماتها العسكرية باليمن وليبيا في غضون الأعوام الماضية.

وقال فيليب ناصيف، مدير المناصرة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بمنظمة العفو الدولية في بيان الاثنين، إن الولايات المتحدة تخاطر "بالتواطؤ في جرائم حرب محتملة في اليمن من خلال الدعم اللوجيستي وصفقات الأسلحة التي أبرمتها مع الإمارات والسعودية منذ إندلاع الحرب".

وأكد المسؤول في منظمة العفو الدولية التي تتخذ من لندن مقراً لها، أن استمرار حكومة الولايات المتحدة في دعمها الثابت لتوفير الأسلحة سيزيد من الخسائر المدمرة وسيضاعف أعداد الضحايا من المدنيين الأبرياء في هذا البلد المنهك بالصراعات والحروب.
وأوضح، "ينبغي على الولايات المتحدة الامتناع بحزم عن توريد الأسلحة التي يمكن استخدامها في الصراع وعدم نقل الأسلحة إلى الإمارات، أو المخاطرة بالتواطؤ في جرائم حرب محتملة في اليمن".

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية أعطت الكونجرس إخطارًا الأسبوع الماضي، بشأن بيع الطائرات للإمارات في صفقة تقدر بحوالي 2.9 مليار دولار.
وتأتي هذه الخطوة في أعقاب إشعار سابق ببيع محتمل لطائرات F-35 المقاتلة إلى الإمارات العربية المتحدة، وفقاً لما نشرته وكالة رويترز.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet