مقتل 30  جندياً في تفجير انتحاري شرقي أفغانستان

ديبريفر
2020-11-29 | منذ 8 شهر

رجل أمن افغاني

كابول (ديبريفر) - قتل 30 جندياً في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة في ولاية غزنة شرقي أفغانستان.
وأكد الناطق باسم وزارة الداخلية  الأفغانية طارق أريان أن الانتحاري فجّر سيارة مليئة بالمتفجرات في قاعدة عسكرية في غزنة بحسب وكالة الصحافة الفرنسية
فيما قال المتحدث باسم حاكم غزنة وحيد الله جمعة زاده، إن "المهاجم قاد مركبة هامفي إلى داخل القاعدة وفجّرها".
وقال مدير مستشفى غزنة باز محمد همت "وصلت 30 جثة و24 جريحا إلى المستشفى جميعهم عناصر أمن".
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها بعد عن الهجوم.
وفي تفجير انتحاري آخر وقع بسيارة كذلك الأحد، قُتل مدني وأصيب 20 بجروح في مدينة قلعت الجنوبية في ولاية زابل، بحسب ما أفاد قائد شرطة الولاية حكمت الله كوشي.
وقال كوشي إن الهجوم استهدف مركبة كانت تقل رئيس مجلس ولاية زابل عطا جان حق بيان الذي أصيب بجروح.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet